آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

عالم أزهري محذرًا من ذنوب الخلوات: لا تجعل الله أهون الناظري


04:08 م


السبت 06 يوليو 2024

كتب- محمد قادوس:

حذر الدكتور عصام الروبي، الداعية الإسلامي، واحد علماء الأزهر الشريف، من ارتكاب الذنوب، قائلًا للشخص الذي يفعل الذنب وهو يعلم ان الله لا يراه إن هناك مصيبة لديه، أما إذا كان يعلم ان الله-سبحانه وتعالى-يراه وهو يقبل على معصية فعليه ان يسأل نفسه: هل جعلت الله-سبحانه وتعالى-أهون الناظرين إلي؟.

واستشهد الداعية بقول الله-تعالى-في سورة النساء “يَسْتَخْفُونَ مِنَ النَّاسِ وَلَا يَسْتَخْفُونَ مِنَ اللَّهِ وَهُوَ مَعَهُمْ إِذْ يُبَيِّتُونَ مَا لَا يَرْضَىٰ مِنَ الْقَوْلِ ۚ وَكَانَ اللَّهُ بِمَا يَعْمَلُونَ مُحِيطًا”.

ووصف الروبي، عبر فيديو نشره عبر قناته على يوتيوب: دواء لهؤلاء الأشخاص، وهو:

1- الضراعة إلى الله، واللجوء اليه، ومداومة الدعاء، والاستغفار.

2- على العبد ان يتذكر ذنوب الخلوات، فنيت اللذة، وبقيت السكرة، ولا خير في لذة يتبعها ندم، وكم من لذة أورثت صاحبها ذلا وانكسارا.

ونصح الداعية الإسلامي الشخص العاصي، قائلًا: عليك أن تتذكر الوعيد الشديد الذي ذكره الله في القرآن الكريم، وعليك ان تتذكر يوم القيامة وشدائدها، وعليك ان تتذكر ضمة القبر، وعليك ان تخاف من خاتمة السوء.

وتسأل الروبي كل من يقوم بفعل المعاصي في الخلوات: بماذا تقول لله-سبحانه وتعالى-يوم القيامة وانت معك من ذنوب الخلوات ما لا يعد ولا يحصى؟، ناصحا هذا الشخص بأن يبادر بالتوبة إلى الله، وأن يفر من الشيطان إلى الله، مستشهدا في ذلك بقول الله-تعالى-في سورة آل عمران “وَسَارِعُوا إِلَىٰ مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock