آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

فينيسيوس ينتقد ملاعب أميركا.. صغيرة ومزعجة

أقر مهاجم ريال مدريد ونجم المنتخب البرازيلي، فينيسيوس جونيور، بأن عليهم تحسين مستوى لعبهم، بعد التعادل مع كوستاريكا (0-0) في مستهل مشوار الفريقين في بطولة “كوبا أميركا 2024” بالولايات المتحدة، وانتقد في الوقت ذاته أبعاد الملعب الصغيرة.

وقال فيني: “لا توجد أعذار، ولكن بالتأكيد الملعب مزعج، جودة الملاعب التي نراها في أوروبا مختلفة تماماً عن تلك الموجودة هنا، بالإضافة إلى ذلك، الأبعاد أصغر هذا العام لجعل الأمر أكثر صعوبة بالنسبة لنا”، وذلك في تصريحات أدلى بها في المنطقة المختلطة من ملعب “صوفي” في لوس أنجلوس اليوم الثلاثاء.

كما أشار لاعب فلامنغو السابق إلى أن المباراة الأولى في هذا النوع من البطولات تكون دائماً “معقدة للغاية” وتزيد صعوبة حينما تقام على ملعب مختلف، مصمم أصلاً لاستضافة مباريات كرة القدم الأميركية، وأمام فريق يدافع “بشكل جيد للغاية” مثل كوستاريكا”.

وتابع: “لقد وضع جميع لاعبيه داخل منطقة الجزاء.. في كل مرة ألعب مع المنتخب، يقوم 3 أو 4 لاعبين بمراقبتي”.

مع ذلك، اعترف فينيسيوس بأنه يتعين على لاعبي البرازيل تحسين مستواهم في المباراتين المقبلتين أمام باراغواي وكولومبيا، المنتخبان الآخران في المجموعة الرابعة.

وقال في هذا الصدد: “نعلم أنه يتعين علينا التحسن، وأعرف أيضاً ما يمكنني تحسينه والتطور والقيام به من أجل منتخبنا ومن أجل بلدنا”.

وفي هذا السياق، طلب من الجماهير البرازيلية منح “راقصي السامبا” بعض الوقت، مؤكداً أن “المدرب جديد واللاعبين جدد” في المنتخب الأول.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share


تويتر


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock