العاب

من شركة بسيطة إلى أحد عمالقة التكنولوجيا، AMD تحتفل بعامها الـ 55

تحتفل شركة AMD بالذكرى السنوية الخامسة والخمسين لتأسيسها، وهي الفترة التي تحوّلت الشركة فيها من مورّد بسيط للمعالجات الدقيقة، يحاول في الكثير من الأحيان مُجاراة اللاعبين الكبار في عالم الحوسبة، إلى لاعب مهيمن في صناعة أجهزة الكمبيوتر. بل وواحدة من أكبر الشركات التقنية الموجودة في العالم في الوقت الحالي.

من الناحية العملية، ينظر الكثير من الخُبراء إلى المُعسكر الأحمر على أنه أحد أكبر أعاجيب أسواق التكنولوجيا، فلا أحد يستطيع تفسير كيف تمكّنت الشركة من تنمية نفسها من شركة شارفت على الإفلاس إلى قوة هائلة تبلغ 240 مليار دولار. فالحقيقة هي أن AMD لم تُحدث ثورة في قطاع الحواسيب الشخصية من خلال معمارية Zen فحسب، ولكنها استطاعت إعادة ترميم علامة Radeon الرسومية لتُنافس مرّة أُخرى في سوق الأجهزة الشخصية. لتُصبح بذلك إحدى العلامات الرائدة في سوق التقنية.

كان تاريخ الشركة حافلاً بالمسرّات والأحزان، فقد مرّت AMD بالعديد من التفوّقات والسقطات في سنواتها داخل الصناعة، واكتسبت قوة جذب كبيرة مع ظهور ضجيج الذكاء الاصطناعي، وتغلغلت بعمق في الأسواق من خلال مجموعة Instinct من مُسرّعات الذكاء الاصطناعي ومعالجات EPYC الشهيرة. 

كما أن تقنياتها الواسعة وبرمجيّاتها مفتوحة المصدر جعلت منها زائراً مُرحّباً به من قِبل الجميع. ويُمكننا القول أن شركة AMD تحظى بحب الجميع ولا يكرهها أحد. لا شك أن AMD تسير نحو ثورة تكنولوجية جديدة، وتحت قيادة ليزا سو، تخطط الشركة للارتقاء بالأسواق إلى آفاق جديدة، خاصة مع خارطة الطريق المُدهشة لمُنتجات المستهلكين والعملاء التي تنوي الشركة تحقيقها في السنوات القليلة القادمة.

 

نحن هنا في عرب هاردوير نتمنّى للشركة مزيداً من النجاح والمنافسة، التي بلا شك تصب في مصلحة المُستخدمين ومُحبّي الحاسوب حول العالم.

?xml>

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock