آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

أوكرانيا تنقل الحرب إلى الداخل الروسي

3 قتلى في ثاني هجوم على قاعدة جوية… وموسكو تعلن مقتل «مخرّبين»

فيما بدا اتهاماً لأوكرانيا بنقل الحرب إلى العمق الروسي، حمّلت موسكو، أمس الاثنين، كييف، مسؤولية استهداف قاعدة جوية داخل الأراضي الروسية بطائرة مسيّرة، في ثاني هجوم من نوعه الشهر الحالي.

وذكرت المصادر العسكرية الروسية أنه تم إسقاط طائرة أوكرانية من دون طيار عندما كانت تقترب من قاعدة إنغلز في منطقة ساراتوف في الجنوب الروسي، ليلاً، على بُعد نحو 600 كيلومتر من أوكرانيا، و«نتيجة لسقوط حطام الطائرة، قُتل ثلاثة فنيين روس كانوا على أرض المطار». وأكد الحاكم الإقليمي مقتل ثلاثة جنود في الهجوم.

كذلك، أعلن جهاز الأمن الفيدرالي الروسي (إف إس بي)، أمس، أنه قتل، الأحد، مجموعة مخرّبين حاولوا الدخول إلى منطقة حدودية روسية، قادمين من أوكرانيا، مضيفاً أن أسلحة أجنبية و«متفجرات» كانت بحوزتهم.

في غضون ذلك، دعت أوكرانيا، أمس، إلى استبعاد روسيا من الأمم المتحدة بعد أكثر من عشرة أشهر على بدء اجتياح القوات الروسية، وهو مطلب لا يتمتع بأي فرص للنجاح في ظل تمتع موسكو بحق النقض في مجلس الأمن الدولي.

وقالت الخارجية الأوكرانية، في بيان، إن «أوكرانيا تدعو الدول الأعضاء في الأمم المتحدة (…) إلى حرمان روسيا الاتحادية من وضعها عضواً دائماً في مجلس الأمن الدولي واستبعادها كلياً من الأمم المتحدة».

وأشارت الخارجية الأوكرانية إلى أن روسيا «تحتل بشكل غير قانوني مقعد الاتحاد السوفياتي في مجلس الأمن الدولي» منذ عام 1991 وتفككه إلى 15 دولة جديدة، مضيفة أن «روسيا مغتصبة لمقعد الاتحاد السوفياتي» في الأمم المتحدة.
… المزيد

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock