العاب

سوني: حتى EA فشلت في منافسة Call of Duty مع Battlefield

سبق وأن خاطبت سوني الجهات التنظيمية البرازيلية لتحاول إقناعها بضرورة رفض صفقة شراء مايكروسوفت لأكتيفجن عبر القول بأنه لا يمكن لأي منافس التغلب على Call of Duty لكن كما تعلمون بأنها فشلت في ذلك حيث وافقت الجهات التنظيمية البرازيلية على الصفقة.

والآن ها هي سوني تكرر نفس تلك الحجة أمام هيئة المنافسة البريطانية حيث ذكرت بأنه من الصعب جداً منافسة كول أوف ديوتي وتقديم عنوان منافس بديل له وضربت مثلاً على ذلك شركة EA بالقول بأن باتلفيلد لم تتمكن من منافسة كول أوف ديوتي.

شركة Electronic Arts هي واحدة من أكبر شركات الطرف الثالث في العالم بعد أكتفيجن، حاولت لسنوات طويلة إنتاج منافس لسلسلة Call of Duty مع ألعاب Battlefield. رغم التشابه بين السلسلتين، ورغم سجل EA الحافل بالنجاح مع عناوين AAA الضخمة، فإن سلسلة Battlefield لم تتمكن من مسايرة نجاح منافستها Call of Duty. حتى أغسطس 2021 باعت سلسلة كول أوف ديوتي أكثر من 400 مليون لعبة، بينما باعت سلسلة Battlefield حوالي 88.7 مليون لعبة فحسب.

لكي نكون منصفين، يتم إصدار كول أوف ديوتي بوتيرة أكثر انتظاما من Battlefield والتي لم تتلق عموما إصدارات جديدة سنوية. ومع ذلك، فإن سوني قد تجادل هنا بالقول بأن تمكن وقيام Activision Blizzard بطرح ألعاب Call of Duty ناجحة سنوياً ما هو إلا مثال آخر على سبب عدم إمكانية الاستغناء عن السلسلة.

تجدر الإشارة أيضاً إلى أن Call of Duty: Modern Warfare 2 استغرقت أقل من أسبوع لتحقيق مليار دولار، لذلك لا نعتقد أن Killzone قادرة على مجاراة ذلك بحال تم إعادة إحيائها في أي وقت قريب. في الواقع، استخدمت PlayStation لعبة Battlefield كمثال لتوضيح وجهة نظرها للمنظمين – لكن هذا كان قاسياً دون شك على العلامة التجارية المنشورة من قبل EA.

هذا وكانت EA قد ذكرت بأن عدم اليقين حيال مستقبل كول أوف ديوتي على بلايستيشن يمثل فرصة هائلة لـ Battlefield حيث أن عدم صدور كود على بلايستيشن سيفيد باتلفيلد.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock