اخبار التقنيةتقنيةشاشة تقنية

تقرير يحذر من اختفاء الأنهار الجليدية بحلول 2050 بسبب الاحتباس الحرارى

ستختفي بعض الأنهار الجليدية الأكثر شهرة في العالم بحلول عام 2050 بسبب الاحتباس الحراري، مهما كان سيناريو ارتفاع درجة الحرارة، وفقًا لتقرير صادر عن اليونسكو، وهذا يشمل الدولوميت في إيطاليا، ومنتزهات يوسمايت ويلوستون في الولايات المتحدة وجبل كليمنجارو في تنزانيا.


 


وفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تراقب منظمة اليونسكو حوالي 18600 نهر جليدي عبر 50 موقعًا من مواقع التراث العالمي التابعة لها، وقالت إن ثلثها من المقرر أن يختفي بحلول عام 2050.


 


وفي حين يمكن إنقاذ الباقي عن طريق الحفاظ على ارتفاع درجة الحرارة العالمية دون 1.5 درجة مئوية (2.7 درجة فهرنهايت) بالنسبة إلى مستويات ما قبل الصناعة، في سيناريو انبعاثات الأعمال كالمعتاد، يمكن أن يختفي حوالي 50% من الأنهار الجليدية للتراث العالمي بالكامل تقريبًا بحلول عام 2100.


 


وتعد مواقع التراث العالمي الخمسين الواردة في التقرير هي موطن لحوالي 10% من الأنهار الجليدية على الأرض.


 


لكن التقرير يحذر من أن هذه الأنهار الجليدية تتراجع بمعدل متسارع منذ عام 2000 بسبب انبعاثات ثاني أكسيد الكربون (CO2)، التي تؤدي إلى ارتفاع درجات الحرارة.


 


تفقد الأنهار الجليدية معًا 58 مليار طن من الجليد كل عام، وهو ما يعادل الاستخدام السنوي المشترك للمياه في فرنسا وإسبانيا.


 


كما أنه علاوة على ذلك، فهي مسؤولة عن ما يقرب من 5% من ارتفاع مستوى سطح البحر العالمي المرصود، ومما يثير القلق أن التقرير يخلص إلى أن الأنهار الجليدية في ثلث المواقع الخمسين ستختفي بحلول عام 2050 بغض النظر عن الجهود المبذولة للحد من ارتفاع درجات الحرارة.


 


ويشمل في إفريقيا، جميع الأنهار الجليدية في مواقع التراث العالمي، بما في ذلك منتزه كليمنجارو الوطني وجبل كينيا.


 


كما أنه في آسيا، تتعرض الأنهار الجليدية في ثلاثة أنهار متوازية من مناطق يونان المحمية وتلك الموجودة في غرب تيان شان للخطر، وفي أوروبا، من المرجح جدًا أن تختفي الأنهار الجليدية في جبال البرانس، مونت بيردو والدولوميت بحلول عام 2050.


 


وتقول منظمة اليونسكو إنه لا يزال من الممكن إنقاذ الأنهار الجليدية في الثلثين المتبقيين من المواقع، إذا ظل ارتفاع درجة الحرارة العالمية أقل من 1.5 درجة مئوية (2.7 درجة فهرنهايت).

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock