العاب

Top 5: خمسة تحسينات ستجعل لعبة The Witcher 4 مثالية

يعمل فريق CD Projekt Red حاليًا على جزء جديد من سلسلة ألعاب تعاقب الأدوار The Witcher، المقتبسة من روايات وقصص قصيرة من تأليف Andrzej Sapkowski، وبينما لم يقدم الفريق البولندي أي معلومات عن المنصات أو نافذة الإصدار، شاركنا الفريق صورة تشويقية للعبة التي تُعرف باسم The Witcher 4.

بدلاً من الاعتماد على محرك Red الداخلي الخاص بـ CD Projekt Red، سيتحول الاستوديو إلى Unreal Engine 5 مما يبشر بمستوى رسومي مميز وعالم افتراضي أكثر حيوية ونشاط، كذلك من المرجح أن تكون اللعبة في مراحل التطوير الاولية وأن لا يتم الكشف عن أي تفاصيل رسمية حولها في اي وقت قريب.

من خلال مقالنا هذا ضمن سلسلة مقالات توب 5 أو Top 5، نتعرف سويًا على خمسة تحسينات ستجعل لعبة The Witcher 4 مثالية مقارنة بالثلاثية السابقة.

تصميم الويتشر الخاص بك

بعد أن لعبنا كشخصية محددة مسبقًا خلال الأجزاء الثلاثة الماضية من Witcher، نشعر أن الآن هو الوقت المثالي للسلسلة لفتح الأمور على مصراعيها وإعطاء اللاعبين قدرًا أكبر من الحرية في تصميم الشخصية التي يرغبون في اللعب بها، نعلم أن جيرالت لن يكون بطل الجزء القادم على الأرجح، لذا سيكون من الرائع منح اللاعبين فرصة إنشاء الشخصية الرئيسية وتحديد مظهرها والعرق واللون والقدرات البدنية وحتى المدرسة المنتمية إليها، قد يكون تحقيق التوازن المثالي بين امتلاك شخصية مخصصة وبطل له شخصيته الخاصة أمرًا صعبًا للغاية، ولكن كما أوضحت لنا ألعاب مثل Mass Effect، هذا ليس مستحيلًا، بل أنه التطور الطبيعي لمعظم ألعاب تعاقب الأدوار.

عالم تفاعلي بصورة أكبر

وفرت The Witcher 3 عالمًا ضخمًا وجميلًا واسع النطاق، كل ركن منه يخفي بين طياته بعض الأنشطة الجانبية الممتازة، أو مناطق غامضة ستقضي ساعات في استكشافها دون ملل، ولكن كل هذا كان قبل 6 سنوات تقريبًا، حيث أصبحت عوالم الألعاب أكثر تفاعلية وتتضمن تفاصيل لا حصر لها وأنشطة ومهام مبتكرة وديناميكية، لذا دعونا نأمل أن تستفيد The Witcher 4 من أبرز ألعاب هذه الفئة مثل Elden Ring و RDR 2 وأن لا تعتمد فقط على نفس الميزات التي قدمتها قبل عدة سنوات.

سهولة وسلاسة في التنقل عبر العالم

تتماشى تلك الجزئية مع الفقرة السابقة الخاصة بتصميم العالم الافتراضي، فوجود آليات سفر وتنقل أكثر ديناميكية سيقطع شوطًا طويلاً نحو جعل العالم يشعر بأنه أكثر حيوية وتفاعلية أيضًا، في The Witcher 3، يمكنك ركوب حصان أو التجديف بالقارب أو المشي، تلك هي الخيارات الوحيدة المتاحة لاستكشاف العالم، لذا، يجب أن تضع Witcher 4 تركيزًا أكبر على آليات التنقل، ربما باستخدام بعض الأدوات والمعدات التي توفر انسيابية وسلاسة أكبر في الحركة، خاصة وأننا نتحدث عن عالم خيالي ينتشر فيه السحرة، بل وربما يتمادى CDPR في هذه الجزئية ويوفر أدوات أكثر منفعة يمكن استخدامها في المعارك أيضًا.

نظام اشتباكات أكثر تفصيلًا ودقة

بالحديث عن المعارك والاشتباكات، إذا كان هناك انتقاد واحد غالبًا ما يتم توجيهه للعبة The Witcher 3، فهو نظام الاشتباكات الذي يبدو بسيطًا للغاية، هناك حجة مفادها أن الأمور مختلفة تمامًا في الصعوبات العالية ويتم تشجيع اللاعبين على التعامل مع الأنظمة القتالية المتاحة بدرجة أكبر بكثير، ولكن في كلتا الحالتين، تظل الحقيقة أن الاشتباكات يمكن أن تتحسن على العديد من الأصعدة ونأمل أن يحدث ذلك مع The Witcher 4.

أعداء بتصميمات وتكتيكات مختلفة

أحد الركائز الأساسية التي يمكن للعبة Witcher 4 القيام بها لجعل معاركها أكثر إثارة وتنوعًا هي وضع اللاعبين في مواجهة مجموعة متنوعة من الأعداء طوال عمر العنوان، وأن لا يقتصر الأمر على نقاط الضعف المختلفة مع توحيد التصميمات، بالطبع، سيقول البعض أن هذا ما فعلته The Witcher 3 أيضًا بالفعل، ولكن على أرض الواقع، إذا لم تكن تلعب على مستويات الصعوبة الأعلى، يمكنك إلى حد كبير الضغط على الأزرار في جميع المواجهات وستنتهي بانتصارك، يعد وجود أعداء يطالبون اللاعبين بتبني استراتيجيات فريدة من أفضل الطرق التي يمكن للعبة القادمة اتباعها لجعل اللاعبين ينتبهون، وبالتالي يصبحون متفاعلين بصورة أكبر مع كل عنصر في اللعبة.

تلك هي أبرز التحسينات التي نتمنى رؤيتها في لعبة The Witcher 4، شاركونا أرائكم بخصوص اللعبة في قسم التعليقات أدناه، ولا تنسوا الاطلاع على مقالنا السابق “خمسة أشياء تحتاج لمعرفتها بخصوص لعبة Dead Island 2“.

ias

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock