اخبار التقنيةتقنيةشاشة تقنية

تيسلا تخسر نحو 650 مليون دولار بسبب بيتكوين

تواجه شركة تيسلا خسارة تقدر بنحو 650 مليون دولار من قيمة استثمارها في بيتكوين بعد تراجع كبير في قيمة العملة المشفرة.

واشترت تيسلا ما قيمته 1.5 مليار دولار من بيتكوين في أوائل العام الماضي في خطوة جذرية جعلتها أكبر شركة تنقل جزءًا من احتياطياتها النقدية إلى عملة مشفرة.

ولكن رهان شركة صناعة السيارات تحول إلى خسارة كبيرة في الأشهر الأخيرة حيث انهارت عملة بيتكوين إلى أدنى مستوى لها في 18 شهرًا.

ويجري تداول عملة بيتكوين عند نحو 19 ألف دولار، مما يجعل استثمار الشركة يقدر بنحو 822 مليون دولار. ويأتي ذلك بعد أن سجلت الشركة قيمة مقتنياتها من بيتكوين عند 1.26 مليار دولار قبل ثلاثة أشهر.

وفي حين أن القيمة السوقية للممتلكات كانت قريبة من ملياري دولار، فإن الممارسات المحاسبية تعني أن الشركة لا تسجل مكاسب على استثماراتها حتى تبيع.

وهذا يعني أنه من المرجح أن تسجل تيسلا انخفاضًا في ممتلكاتها من بيتكوين بنحو 650 مليون دولار عندما تعلن عن نتائج ربع سنوية في وقت لاحق من هذا الشهر.

وانخفض سعر العملة المشفرة بنسبة 60% من 46700 دولار في بداية العام وما يقرب من 75% من أعلى مستوى له في شهر نوفمبر.

وأدى ارتفع أسعار الفائدة والتضخم إلى إضعاف الاهتمام بالأصول الرقمية. كما تأثرت الأسعار أيضًا بسلسلة من الأزمات في شركات العملات المشفرة.

وقبلت تيسلا لفترة وجيزة بيتكوين كوسيلة للدفع في العام الماضي. وشكل هذا مصدر قلق تحدث عنه العديد من أعضاء مجتمع الشركة عندما أعلنت تيسلا لأول مرة عن استثمارها في بيتكوين.

استثمار تيسلا يخسر وسط هبوط العملة المشفرة

انتقد الكثيرون الشركة لأنها لم تفكر في الأمر في المقام الأول. ولكن علقت تيسلا استخدام بيتكوين بعد أن أثار إيلون ماسك مخاوف بشأن بصمتها الكربونية.

وأشارت الشركة في ذلك الوقت إلى أنها لن تبيع حصتها في بيتكوين وأنها تخطط لاستئناف تلقي مدفوعات بيتكوين بمجرد أن تظهر الشبكة مزيجًا أعلى من الطاقة المتجددة.

وقالت بشأن مخاوف احتياجات شبكة بيتكوين للطاقة: علقنا شراء المركبات باستخدام بيتكوين. نحن قلقون بشأن الزيادة السريعة في استخدام الوقود الأحفوري لتعدين بيتكوين ومعاملاتها، وخاصة الفحم، الذي يحتوي على أسوأ انبعاثات من أي وقود آخر.

ولكن قال إيلون ماسك في وقت سابق من هذا العام إنه لم يبيع شخصيًا أيًا من استثماراته في العملات المشفرة. وبعد عام من الاستثمار، زادت حيازة بيتكوين في تيسلا إلى ملياري دولار قبل بضعة أشهر فقط.

ولكن في عالم التشفير، يمكن أن يتغير الكثير في غضون بضعة أشهر فقط. وشهدت العديد من العملات المشفرة الرئيسية انخفاضًا كبيرًا في القيمة وسط التراجع الأوسع في السوق.

وتبلغ قيمة استثمار تيسلا الآن في بيتكوين نحو 822 مليون دولار. ولكن حيازتها من بيتكوين تمثل 10٪ من وضعها النقدي و 0.1٪ من إجمالي قيمتها السوقية.

وعانى عدد من الشركات التي حولت أجزاء من احتياطياتها النقدية إلى بيتكوين، مثل شركة البرمجيات مايكروستراتيجي، بسبب انخفاض العملة الرقمية. وخسرت سوق العملات المشفرة نحو 1.3 تريليون دولار من قيمتها هذا العام.

وقال ماسك إن تيسلا تحتاج إلى خفض نحو 10٪ من قوتها العاملة بأجر، حيث إن مصانعها التي افتتحت حديثًا في برلين وتكساس تستهلك مبالغ ضخمة من المال. ويتوقع الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا حدوث ركود وشيك في الولايات المتحدة.

وخسرت الشركة 44% من قيمتها هذا العام وسط عمليات بيع واسعة النطاق وكافحت لمواكبة الطلب. ويرجع ذلك جزئيًا إلى إغلاق شنغهاي الذي تسبب بتوقف مصنع الشركة هناك عن العمل لفترات طويلة.

تباطؤ مبيعات تيسلا في الربع الثاني بسبب الصين

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock