العاب

لقاء مع “أنطوان حرب” من كينجستون تكنولوجي

تعمل شركة كنجستون في قطاع أجهزة الحاسب منذ الأيام الأولى، حيث ظهرت لأول مرة في عام 1987 لإنتاج وحدات ذاكرة بأعلى اداء وجودة متاحة. ومنذ ذلك الحين تنوعت سلسلة منتجاتها لتشمل كل ما يخص حلول التخزين على كافة الاصعدة الموجهة للافراد من كافة القطاعات وصولا الى الشركات الكبيرة.

كما تمتلك الشركة سمعة وشهرة كبيرة، فيكفي ان تنطق باسم كنجستون، وسوف ترى بان الجميع يعلمه ” بمختلف الاعمار” وعلى دراية بمنتجات الشركة، واكاد اجزم بأنه لا يوجد احد مهتم بالتقنية او الحاسب الا وكان يتملك احد منتجات الشركة في وقت من الاوقات.

وتقوم الشركة بعمل دؤوب في تطوير منتجاتها للافضل بصفة دائمة، فلا يكاد يخلو شهر الا وقد قدمت الشركة منتج جديد لكافة اطياف المستخدمين، ويمكن القول ان شركة كينجستون من الشركات القليلة التي ترسي معايير الصناعة ثم تتبعها باقي الشركات.

واليوم اتيحت لنا فرصة لقاء احد ابرز وجوه شركة كنجستون السيد/ انطوان حرب، لنتعرف اكثر على تلك الشخصية البارزة التي تساهم في تعزيز فلسفة كينجستون الجديدة  في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا وننقل اليه بعضا من تساؤلات واهتمامات المستخدم العربي.

– سـ: في البداية، هل يمكنك تعريف نفسك ودورك في شركة كنجستون لقرائنا؟

– اسمي أنطوان حرب، أعمل في شركة  كينجستون منذ أكثر من 17 عامًا، وأدير فريق الشركة في الشرق الأوسط وشمال افريقيا ومقره في دبي بالإمارات العربية المتحدة.

– سـ: كيف ترى أهمية إدارتك لفريق العمل؟

– حسنًا، أنا وفريقي تجمعنا كيمياء مشتركة، فكل منا يعرف بالضبط مسؤولياته ولديه خبرة كافية حول كيفية تطوير الأعمال التجارية والترويج للعلامة التجارية لشركائنا المباشرين وغير المباشرين. وحتى الآن، تمكنا من بناء سمعة جيدة لعلامة كينجستون التجارية وتتزايد حصتنا في السوق عامًا بعد عام ويمكنني القول ان ذلك يأتي مع حد أدنى من الإشراف..

– سـ: مع تزايد الحاجة لحلول تخزين البيانات الموثوقة وعالية الجودة وخصوصا منذ بدأ جائحة COVID19 في أعمالنا اليومية اعتمدت كنجستون فلسفة شاملة عالمية جديدة تحت عنوان “كنجستون معكم”، وطرحت الشركة فلسفتها الجديدة بشكل رسمي في منطقة الشرق الأوسط، هل يمكنك شرح هذه الخطوة لنا، وكيف ستخدم قطاعي الافراد والاعمال في المنطقة؟

– مع خبرة 35 عامًا في العمل مع البيانات، وتقديم حلول التخزين والذاكرة، لا يزال العديد من الأشخاص يربطون اسم كينجستون تكنولوجي بمحركات أقراص USB التي كانت لديهم في المدرسة أو الجامعة أو تم تسليمهم إياه في العمل.

ومع ذلك، فإن كينجستون تكنولوجي تعد أكبر بكثير من كونها مصنع لمحركات أقراص USB الذي كنت تمتلكه من قبل. فمع تضمين معظم حلول التخزين والذاكرة الخاصة بنا في تقنيات أخرى، فقد استخدمنا فلسفتنا “كينجستون معكم” Kingston Is With You لنُظهر للعالم كيف أن منتجاتنا هي جزء لا يتجزأ من الحياة اليومية من دون أن يدرك ذلك أحد.

وبالإضافة إلى ذلك، فإنه من المؤكد أيضا أننا  نعمل كعائلة واحدة في كينجستون ونؤمن بشدة بالقيم الأساسية: احترام بعضنا البعض في تنوع بيئتنا الثقافية، والولاء لشراكاتنا طويلة الأمد، والنزاهة، والإنصاف في جميع جوانب الأعمال، والمرونة، والقدرة على التكيف لا سيما في الاستجابة لاحتياجات عملائنا، والاستثمار في موظفينا، والاستمتاع بالعمل مع الأصدقاء.

– سـ: كيف تساهم كنجستون في دعم وتنمية قطاعي الافراد والمؤسسات في الشرق الاوسط وشمال افريقيا؟

– نحاول أنا وفريقي باستمرار التواصل مع شركائنا المباشرين وغير المباشرين والتأكد من تقديم أفضل الحلول لهم بناءً على متطلباتهم واحتياجاتهم.

وتتنوع قاعدة عملائنا ضمن قطاعات الحكومة والبنوك والنفط والغاز للشركات المتوسطة والكبيرة، ومراكز البيانات جنبًا إلى جنب مع شركاء القنوات المنتظمين.

– سـ: منذ ثلاث اعوام او يزيد لاحظنا اهتمام كبير من كنجستون بمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا، لماذا هذا الاهتمام الان بالرغم من تواجد الشركة في المنطقة منذ وقت طويل؟

– لقد كان الشرق الأوسط وأفريقيا دائمًا محور تركيز كينجستون تكنولوجي منذ اليوم الأول الذي تم تعييني فيه قبل 17 عامًا، إن سوقنا ينمو عامًا بعد عام، وفريقنا على اطلاع دائم  للتعامل مع عملية التحول الرقمي المتسارعة وتلبية الاحتياجات المحلية على أجهزة التخزين. وقد ساعد الوباء أيضًا على نمو الطلب بشكل أساسي على وحدات التخزين الخارجية ذات الحالة الثابتة SSD، ووحدات التخزين بسبب التحول نحو العمل عن بُعد.

– سـ: ما الذي تقدمه كنجستون من حلول او دعم لتسريع عملية التحول الرقمي للمؤسسات الخاصة والحكومية في المنطقة؟

– يعتمد التحول الرقمي على العدد المتزايد من الأجهزة التكنولوجية المترابطة.

وتعمل هذه الأجهزة على إنشاء أماكن تخزين ومعالجة كميات هائلة من البيانات لتحقيق الغرض منها في دعمنا في حياتنا اليومية.

ببساطة، يعتمد كل تحسين صغير في التكنولوجيا على البيانات.

كمثال: حركة المرور – نريد جميعًا تجنب الازدحام المروري. فمن خلال استخدام الكاميرات يمكننا فحص حركة المرور. ومن خلال تنفيذ برنامج التعرف يمكننا تحليل الصورة المصوّرة ثم إبلاغ محطات الراديو على سبيل المثال. وللقيام بذلك، نحتاج إلى كميات هائلة من التخزين لاستضافة الأنظمة والبيانات والأوامر.

لذلك فإن تخزين البيانات هو أساس الرقمنة.

وبصفتها المورد الأول لاقراص SSD لقنوات التوزيع، والمورد الأول لوحدات الذاكرة DRAM للطرف الثالث في العالم، تقدم كينجستون حلول التخزين والذاكرة التي تتيح هذا التحول الرقمي.

– سـ: من اهم الاسباب للمستخدمين والتي تجعلهم يتجهون لمنتجات كنجستون هي جودة التصنيع والتي تترجم لفترة ضمان طويلة مع دعم فني متميز، هل يمكنك ان تحدثنا عملية تصنيع منتجات كنجستون ومراقبة الجودة وصولا للمستخدم النهائي؟

– تتيح خبرتنا ومواردنا الفوائد والوفورات للشركات ومصنعي المعدات الأصلية من الدرجة الأولى. فكينجستون هي شركة رائدة في تصميم وتصنيع وحدات DRAM و SSD الخاصة بها؛ ولقد حققنا نضجًا قويًا يمكننا من توسيع عروض المنتجات لدينا وقدراتها.

ولدينا خبراء في إدارة المنتجات والخدمات يعملون معك ومن أجلك. ومع عقود من الخبرة، تطورت سلسلة التوريد العالمية لشركة كينجستون لتصبح واحدة من أفضل سلاسل التوريد في صناعتنا. ونحن نوفر لشركائنا الوصول إلى خبراء سلسلة التوريد لدينا لتقديم حلول مخصصة لاحتياجات مؤسستك.

وبصفتها المورد الرائد عالميا للمستهلكين، والأعمال التجارية، والحكومة والأسواق العمودية. تقدم كينجستون لشركاء القنوات الوصول إلى مجموعتنا الكاملة من حلول الذاكرة والتخزين، جنبًا إلى جنب مع موارد التدريب والدعم والتسويق التي يحتاجون إليها.

وتساعد فرق الهندسة والتطوير في بناء وتوصيل وإنشاء حلول شاملة. وتقدم كينجستون مجموعة متنوعة من منتجات الذاكرة المدمجة بما في ذلك مكونات eMMC و DRAM للعملاء في جميع أنحاء العالم. كما تعد منتجات التخزين والذاكرة الخاصة بنا حلول تخزين مثالية لتطبيقات الأجهزة المحمولة / المدمجة ومصممي الأنظمة.

– سـ: ما هي المزايا التي تعتقد أنها تجعل منتجات كنجستون تتفوق على مثيلاتها في فئتها؟

– كما ذكرت سابقا، نحن نؤمن بشدة بأن خدمة ما قبل البيع وما بعد البيع الممتازة لدينا بالإضافة إلى دعمنا الفني من خلال خدمة Ask an Expert المجانية تحدث فرقًا كبيرًا في دعم عملائنا بنظام موثوق ومناسب.

ونعتقد بصدق أن ترقية نظامك يجب أن يكون انتقالًا سلسًا إلى نظام يناسب احتياجات العملاء بدلاً من التطلع الى بيع أحدث المنتجات الراقية.

بالإضافة إلى ذلك، تستخدم كينجستون AVL. وهي شركة خدمات تقنية متخصصة في اختبار ما قبل الإنتاج وما بعد الإنتاج والتحقق من صحة الذاكرة لمصنعي المعدات الأصلية بما في ذلك: مصنعي لوحات ال PCB واللوحات الأم وصانعي الرقائق ومصنعي DRAM. توفر AVL خدمة “المحطة الواحدة” التي تتيح للعملاء تحسين وقتهم في التسويق، وخفض التكاليف ومراقبة معايير الجودة.

– سـ: تولي شركة كنجستون مفهوم الامان في منتجاتها اهمية كبيرة كما نرى، هل لدى الشركة خطط مستقبلية لتطوير وتعزيز الامان في منتجاتها؟

– نعم بالتاكيد! فنحن في كينجستون نؤمن بشدة أن زيادة عدد الأجهزة المتصلة والرغبة في الوصول إلى المزيد من البيانات عند الطلب، يجب أن يسير جنبًا إلى جنب مع اعتماد الأجهزة المشفرة.

ومع إنشاء المزيد من البيانات وتحليلها وتخزينها – يمكن أن تصبح البيانات المخزنة على وجه الخصوص مسؤولية. فكلما زادت البيانات التي تخزنها، زادت احتمالية تعرضك للهجمات الإلكترونية.

ونتيجة لذلك، نوصي بشدة باعتماد محركات أقراص USB المشفرة ومحركات أقراص SSD الداخلية والخارجية في كل من بيئة العمل المكتبية والمنزلية.

وقد ألهمتنا هذه الحاجة المتزايدة لتوافر البيانات لتوسيع مجموعة منتجات Kingston IronKey المشفرة مؤخرًا من خلال منتجين آخرين هما IronKey Vault Privacy 80 External SSD (VP80ES) و Kingston IronKey Vault Privacy 50 (VP50).

– سـ: كما نعلم جميعا فقد استحوذت شركة HP على قسم الالعاب HyperX وبيع اعمال الاجهزة الطرفية فقط من قبل كنجستون، وقد عادت الشركة بعلامة FURY  لتدخل عالم الالعاب ببعض منتجات DRAM و SSD، هل تنوي الشركة في المستقبل العودة الى اعمال الاجهزة الطرفية من جديد؟

– لا يمكننا أن نرى هذا يحدث في المستقبل القريب.

ويعود جزء من السبب في أنفصالنا عن علامة HyperX التجارية هو أننا أردنا قضاء المزيد من الوقت والتركيز في ما نفعله بشكل أفضل، وهو صنع أجهزة التخزين والذاكرة.

وهذا أيضًا مدعوم بخبرة 35 عامًا في الصناعة وحقيقة أننا المورد الأول لمحركات الأقراص ذات الحالة الثابتة في العديد من القنوات والمورد الأول لوحدات الذاكرة DRAM للطرف الثالث في العالم.

– سـ: كما ارى واراقب منذ فترة، فان كنجستون تقوم بتغيير بعض منتجاتها الاقدم والتحول نحو المعايير الاحدث، وعلى سبيل المثال استبدال اقراص SSD  التي تعمل بواجهة SATA  بالاقراص التي تعمل بواجهة M.2، ما الذي تستطيع اخبارنا به في هذا الصدد؟

– تعد الذاكرة السريعة غير المتطايرة  NVMe هي المستقبل!
وفي كينجستون، بدأنا نشهد تحولًا من التقنيات القديمة مثل SATA، نحو السرعات الأعلى التي توفرها محركات أقراص الحالة الصلبة المستندة إلى NVMe.

ويؤدي الطلب المتزايد على التطبيقات إلى زيادة الحاجة إلى حلول تخزين أسرع  (وذاكرة) – حيث تبحث المؤسسات عن أفضل السبل لتحسين بنيتها التحتية.

وعلى هذا النحو، ستنظر المؤسسات في بنيتها التحتية الحالية وما إذا كان ينبغي عليها الحصول على خوادم جديدة تمامًا أم أن هناك فرصًا للترقية، والتي يمكن أن تكون حلاً فعالاً من حيث التكلفة.

– س: كيف تري الشركة مستقبل التخزين السحابي؟ وهل يؤثر على قطاع المنتجات الاستهلاكية؟

– ستساعد السحابة في تشكيل المستقبل ولكنها تعتبر جزء من حل أوسع.

فليس هناك من ينكر التأثير الذي أحدثه التخزين السحابي – وسيستمر – داخل المؤسسات، لأنه يوفر قابلية التوسع وإمكانية الوصول للعديد من المؤسسات.

ومع ذلك، فإن امتلاك بنية تحتية هجينة للتخزين يعتبر أكثر أهمية من أي وقت مضى، فمع تطبيقات واستخدامات أكثر تعقيدًا مثل الذكاء الاصطناعي، وإنترنت الأشياء، والصناعة 4.0، على سبيل المثال لا الحصر. وهذا بدوره أدى إلى زيادة الطلب على سرعات أعلى (أو زمن انتقال أقل).

لذا، فإن وجود بيانات الأعمال المهمة الخاصة بك يفضل ان يكون أقرب إلى البيئات التي يتم استخدامها فيها، وهذا يضمن أن هذه التقنيات تعمل بفعالية وتترك مجالًا لمزيد من المرونة والاختيارات الفردية فيما يتعلق بميزات الأمان.

– س: أستطيع رؤية كنجستون في الاونة الاخيرة وقد بدأت في التعاون مع الأشخاص المؤثرين وخبراء التقنية في وسائل الإعلام حيث يراجعون ويختبرون منتجات الشركة. هل ساعدت الطريقة التسويقية هذه شركة كنجستون في الوصول إلى قاعدة أكبر من محبي ومستخدمي منتجات الشركة؟

في كينجستون تكنولوجي، نؤمن بشدة أن التعاون هو وضع مربح للجانبين لكل من المؤثرين والشركة.

وكما هو الحال مع الشركاء في العديد من الإدارات المختلفة، فإننا نستكشف الفرص ونوسع شبكة كينجستون الخاصة بنا بشكل يتوافق مع فلسفة Kingston Is With You الخاصة بنا.

ونحن فخورون وحريصون بشكل خاص على الشراكة مع الاشخاص والمؤثرين الذين كانوا بالفعل “معجبين” بمنتجاتنا قبل الشراكة معهم.

ونعتبر بإنها فرصة رائعة للتحدث إلى مجموعة متنوعة من عملاء كينجستون من جميع الفئات العمرية وتقديم تجربة منتجات بصرية حقيقة لهم.

– س: ماذا يمكنك إخبارنا عن مستقبل منتجات كنجستون في منطقتنا هذا العام؟

– كانت كينجستون وستواصل التركيز على تطوير محفظتها لتلبية احتياجات السوق ومتطلباته من خلال تقديم أفضل الحلول للصناعة بأكملها بما في ذلك المؤسسات ومراكز البيانات. و لهذا السبب  لقد أطلقنا للتو اثنين من وحدات التخزين الجديدة الخارجية Ironkey Vault Privacy 80 SSD (KVP80ES) مع شاشة تعمل باللمس ومشفرة لحماية البيانات و Kingston KVP50.

– س: ماذا تود أن تقول لقرائنا ومتابعينا؟ ايا كان ما يخطر على بالك.

– اود توجيه رسالة للعملاء، والمستخدمين بأنهم يستطيعون الثقة في منتجات وشركة كينجستون. اولا، لان جودة  منتجاتنا عالية، وثانيا لاننا معهم، فلسنا هنا لمجرد بيع منتجاتنا فقط، بل نتواجد لسماع طلباتهم ورغباتهم، وتقديم النصيحة لشركائنا في مجال عملنا.

واود ان انوه بان في بعض الاحيان تكون منتجانا اعلى سعرا من المنافسين، ولكن هذا يرجع الى الجودة ودقة التصنيع، وهذا ما يؤدي بان تكون التكلفة اعلى في بعض الاوقات، فنحن نقوم باختبار كل منتج على حدة (بعكس باقي المصنعين الذين يعتمدون على اختبار عينة عشوائي) لنضمن بانه سيعمل بشكل مثالي لدى العميل، وهذا الاختبار يستمر لمدة 24 ساعة كاملة، وهذا يمثل اعباء مالية اضافية على المنتج.

لذلك يمكن لعملائنا الثقة في المنتج، لانهم سيحصلون على خدمة “ما بعد البيع” متميزة، وانا وفريق العمل في المنطقة متواجدون دائما لمساعدة العملاء بشكل مباشر وحل مشاكلهم في اسرع وقت.

واخيرا، نود شكرك على اتاحة الوقت لنا ودعمك لاجراء هذا الحوار، ونتطلع دائما الى حوارات اخرى قريبة معك، نتمنى لك النجاح في عملك ومسيرتك وكذلك شركة كنجستون.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock