آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

استجابة عاجلة لـ«الوطن».. القائم بعمل وزير الصحة يقرر نقل الطفل محمد هشام لمستشفى زايد – أخبار مصر

قرر الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزير الصحة، نقل الطفل محمد هشام، لمستشفى زايد آل نهيان، استجابة لما نشر جريدة «الوطن».

وقال الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إن الدكتور خالد عبد الغفار وجَّه بتقديم الرعاية الصحية المناسبة للطفل، حيث تم التنسيق بمستشفى زايد آل نهيان مع الدكتورة دينا زمزم، استشاري المخ والأعصاب، لمناظرة الحالة وعمل اللازم طبيا وفقا لبروتوكولات العلاج المناسبة للحالة المرضية للطفل.

كانت «الوطن» نشرت قصة الطفل محمد، وقالت والدته «إنها لم تكتشف حالة ابنها الصحية حتى بلغ 6 أشهر، وذلك بعدما لاحظت عدم قدرته على الرؤية، وذهبت إلى أحد أطباء العيون، وعندما أتم عاما من عمره، لم يستطع الطفل أن يزحف مثل باقي الأطفال»، لافتة إلى أنه لم يسمع أيضا.

وتابعت والدة الطفل محمد «كمان ما كانش بيسمع، وروحنا لدكتور أذن قالنا إنه محتاج سماعة، وبرضه مابقاش يسمع بعدها، ده غير إنه مابيقدرش يتحرك، وتأكدنا إن لازم يروح لدكتور مخ وأعصاب، وروحنا لدكاترة كتير لكن محدش قال حاجة مفيدة، وكل اللي بنعمله إننا نعمله علاج طبيعي».

وأضافت «إمكانيتنا المادية مش سامحة نروح لدكتور كبير، لما شوفنا موضوع رقية، مصابة الضمور العضلي، ده خلانا نفرح أوي، ابني يروح لدكتور كبير بس، نفسي أشوفه بيزحف ويتحرك زي الأطفال».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock