Huawei P40 proسيارات

بعد ارتفاع الدولار| عملاء “الطارق” يطالبون بتسلم سياراتهم دو


06:44 م


السبت 26 مارس 2022

كتب – محمود أمين:

أصدر عدد من العملاء المتعاقدين لشراء سيارات من شركة الطارق لتوزيع السيارات، بيانًا رسميًا رداً على البيان الصادر من الشركة والذي أوضحت فيه موقفها من تسليم السيارات المحجوزة قبل يوم 21 مارس الجاري.

وطالب عملاء الشركة بتوضيح موقف الشركة، الذي جاء فيه: «نود نحن العملاء المتضررين من شركة الطارق أن نوضح أن بيان الشركة الصادر صباح يوم 25 مارس مبهم!».

وتابع عملاء الطارق في بيانهم: «نطالب الشركة بإعلان موقف واضح يتضمن أسعار السيارات التي تعاقد عليها العملاء قبل القرارات الاقتصادية الحالية، وكذلك إعلان موعد نهائي وواضح لتسليم العملاء، خاصة وأن الكثير منهم قد تخطى موعد الاستلام المتفق عليه».

وتابع البيان: «نطالب الشركة بالإفصاح بشفافية عن سبب التأخير، خاصة بعد أن قمنا بحجز السيارات منذ فترة تخطت في بعض الأحيان الاربعة أشهر».

وطالب العملاء بتثبيت سعر السيارة لكل العملاء الذين قاموا بالحجز قبل تاريخ 21 مارس بمختلف مواقفهم، سواء من قاموا بدفع المبلغ بالكامل أو من قاموا بدفع مقدم حجز، والإعلان عن موعد تسليم نهائي وملزم للجميع.

كانت مجموعة الطارق للسيارات أصدرت في بيان رسمي لها التزامها بجميع تعاقداتها، وأنها مستمرة في تسليم السيارات للعملاء المستحقين من يوم الثلاثاء 22 مارس الماضي.

وأكدت الشركة في بيان رسمي لها، في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة إثر تغير سعر صرف العملة، إلا أن الشركة تسعى جاهده لسرعة تحديد مواعيد استلام باقي العملاء المنتظرين خلال الفترة الحالية.

وتابعت الشركة، في إطار حرصها على ثقة وإرضاء عملائها، يمكن لجميع حاجزيها المستحقين اختيار بدائل أخرى من السيارات نظرا للارتفاعات التي طالت العديد من السيارات.

وشهدت الأيام القليلة الماضية زيادات جنونية بأسعار السيارات في السوق المصري، والتي أعلن عنها عدد من وكلاء العلامات التجارية إثر ارتفاع سعر صرف الدولار بنسب وصلت إلى 10% تقريبًا.

تزامنت الزيادات مع إعلان البنك المركزي المصري عن رفع أسعار الفائدة على الإقراض بنسبة 1%، وهو القرار الذي يأتي ضمن حزمة من الإجراءات لمواجهة التضخم بالأسواق.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock