رياضة

هل تتذوق إيطاليا مرارة الغياب عن المونديال بعد روسيا 2018؟


يواجه منتخب إيطاليا شبح عدم التأهل إلي نهائيات كأس العالم 2022 في قطر، وللنسخة الثانية على التوالي، بعد التعادل السلبي الذي حققه أمام أيرلندا الشمالية، خلال المباراة التي جمعتهما أمس الأول الأثنين، ضمن منافسات الجولة الثامنة من تصفيات أوروبا المؤهلة للمونديال.


وكان منتخب سويسرا قد تغلب على بلغاريا بنتيجة 4-0، لينتزع بطاقة التأهل المباشر إلي نهائيات كأس العالم 2022 في قطر، عقب الوصول إلي النقطة 18 في صدارة المجموعة الثالثة، فيما رفع منتخب إيطاليا رصيده للنقطة 16 وينتظر الملحق المؤهل للمونديال في مارس 2022.


وتكراراً لما حدث في الملحق الأوروبي المؤهل لمونديال روسيا 2018، والذي شهد على غياب إيطاليا عن منافسات كأس العالم لأول مرة منذ 60 عاماً في هذة الأونة، يواجه الأزوري شبح عدم التأهل مجدداً إلي نهائيات كأس العالم 2022 في قطر.


في 13 نوفمبر من عام 2017، خيم الحزن على جماهير منتخب إيطاليا وعشاقه حول العالم، بعد أن تعثر أمام السويد بنتيجة 0-1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب بالملحق الأوروبي والغياب عن شمس كأس العالم في روسيا للمرة الأولي منذ 60 عاماً.


إحتل منتخب إيطاليا وصافة المجموعة السابعة في تصفيات أوروبا المؤهلة لمونديال روسيا 2018، خلفاً لإسبانيا الذي تأهل بشكل مباشر إلي كأس العالم، ثم واجه الأزوري السويد، ليخسر ذهاباً 0-1، ثم يتعادل سلبياً على أرضه ووسط جماهيره، ويفشل في التأهل للبطولة.


وتخشي جماهير إيطاليا، تكرار ما حدث في الملحق الأوروبي المؤهل لنهائيات كأس العالم 2022 في قطر، والذي سيتم خوضه في مارس العام المقبل.


وكان منتخب إيطاليا قد توج بلقب بطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2020″، بعد الفوز على ركلات الترجيح في المباراة النهائية يوليو الماضي.


إيطاليا




 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock