آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

انهيارات أرضية في كندا.. وبريطانيا تكشف هوية منفذ هجوم ليفربول – العرب والعالم

شهدت عدد من الدول خلال الساعات القليلة الماضية، عدة كوارث وحوادث، منها ما شهدته مقاطعة كولومبيا البريطانية الواقعة غربي كندا، من أمطار غزيرة تسببت في حدوث انهيارات أرضية، كما شهدت الصين، مصرع  8 أشخاص جراء حادث تصادم حافلة مع شاحنة ثقيلة، شرقي البلاد.

تسببت أمطار غزيرة بانهيارات أرضية دفعت إلى إخلاء بلدة «ميريت» بأكملها، وأجبرت أحد خطوط أنابيب النفط «ترانس ماونتين» على الإغلاق في مقاطعة كولومبيا البريطانية غربي كندا، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء السورية «سانا».

وأخلى سكان بلدة «ميريت» والمقدر عددهم بـ 7000 شخص، منازلهم صباح أمس الاثنين، حيث ملأت المياه المتدفقة من نهر كولدووتر، شوارع المدينة، وفقا لما ذكرته صحيفة «ذا ستار» الكندية.

وفي الهند، طلبت المحكمة العليا، أمس الاثنين، من الحكومة المركزية الدعوة إلى اجتماع طارئ، اليوم الثلاثاء، مع جميع أصحاب المصلحة، بسبب رداءة نوعية الهواء في منطقة العاصمة الوطنية «نيودلهي».

وفي الصين، لقى 8 أشخاص مصرعهم وأصيب 8 آخرون جراء تصادم حافلة مع شاحنة ثقيلة على طريق سريع في مقاطعة آنهوي شرقي البلاد.

وفي المغرب، أنقذ خفر السواحل، منذ يوم الجمعة الماضية، نحو 330 مهاجرا كانوا يواجهون صعوبات على متن قوارب تقليدية الصنع في المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط.

منفذ هجوم ليفربول يدعى عماد السوالمين

وكشفت شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية تفاصيل جديدة عن الرجل الذي قُتل في انفجار سيارة مفخخة خارج مستشفى في ليفربول، في شمالي إنجلترا، أمس الأول الأحد، وقالت إنه يبلغ من العمر 32 عامًا، وأن اسمه «عماد السوالمين»، وفقا لما ذكرته شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأمريكية.

 من جانبها، قالت قناة «العربية» الإخبارية، إن «السوالمين»، من أم عراقية، ووصل من العراق لاجئا قبل سنوات إلى بريطانيا حيث تحول قبل 4 سنوات إلى المسيحية في الكاتدرائية التي أراد مهاجمتها بمن كان فيها.

وكانت الشرطة، اعلنت في وقت سابق، أن العبوة الناسفة التي انفجرت في سيارة أجرة أمام المستشفى، أمس الأول الأحد، كان يحملها أحد الركاب، وأن الانفجار يُنظر إليه باعتباره حادثا إرهابيا، فيما أفرجت الشرطة، أمس الاثنين، عن 4 رجال في حادث الانفجار.

وفي هايتي، ألقت السلطات القبض على شخص يشتبه بضلوعه في اغتيال رئيس البلاد السابق، جوفينيل مويز، في 7 يوليو الماضي، ونقلت صحيفة «ميامي هيرالد» الأمريكية، عن وزير خارجية هايتي، كلود جوزيف، قوله إن أحد المشتبه بهم المحوريين، رجل الأعمال «سمير هندل» أوقف في تركيا، أمس الأول الأحد، بعد وصوله إلى البلاد قادما من مدينة ميامي.

وفي الكويت، وصل 3 من المعارضين السياسيين، إلى البلاد بعد أن شملهم عفو أصدره أمير البلاد، نواف الأحمد الصباح، قبل يومين. والعائدون هم: مبارك الوعلان، وسالم النملان، وجمعان الحربش الذي شكر أمير البلاد على المبادرة الكريمة، مشيرا إلى أنها لا تصدر إلا من قائد كريم، وفقا لما ذكرته شبكة «روسيا اليوم» الإخبارية الروسية.

وكان أمير الكويت نواف الأحمد الصباح، أصدر، السبت الماضي، مرسومين أميريين بالعفو وتخفيف الأحكام على 35 معارضا من بينهم 11 سياسيا يعيشون في المنفى الاختياري.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock