آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

«إيناس» في دعوى خلع: جوزي ساب شغله وعايزني أصرف على البيت وعليه – حوادث

«بعد ما فاض بيا الكيل روحت اشتكيته للمحكمة»، هذه العبارة رددتها المدرسة «إيناس»، أمام قاضي محكمة الأسرة بمدينة نصر، الذي ينظر دعوى الخلع التي أقامتها ضد زوجها «م. م»، بحجة أنه ترك عمله كمدرس في المدرسة منذ عام، معتمداً على مرتبها لتتكفل وحدها بمصروفات المنزل كاملة.

تفاصيل الزيجة

قالت الزوجة في دعواها: «منذ 7 سنوات تقابلت بزميلي في العمل وطلبني للزواج وبعد ذلك تمت الخطبة، فكان شابا لديه وظيفة وميسور الحال، وبعد أشهر تمت الزيجة، ورزقت بطفلين وكان زوجاً رائعاً، كان مهتما بعمله والمنزل، وينفق علينا وكنت أساعده من مرتبي لمدة 5سنوات».

الزوج ترك عمله

وأضحت الزوجة، أنها منذ فترة تفاجئت بأن زوجها ترك عمله لأنه شعر بالملل، وعمل مدربا وبعدها اعتمد على راتبها، وعندما واجهته قال لها إنه يأخذ شهادات تقدير بدلا من الراتب، فقررت ترك المنزل، وأخذت أطفالها لكنها بعد فترة عادت على أمل أن يصلح من حاله ومن أجل أطفاله، لكنه زاد في أفعاله، بحسب قولها.

الزوجة تحملت مسؤولية المنزل ومصروفاته

وتابعت الزوجة: «من وقت ما ساب الشغل وبقيت بصرف على البيت مصاريفه زادت وبقي يطلب مني مصروفاته الشخصية، ولما سألته عن مرتبه قالي إن شغله كمدرب مش بياخد مقابله فلوس، وأني لازم اتحمله وأصرف على البيت والأولاد، وكل ما أطلب منه حاجة علشان أحسسه بالمصاريف بتاعت ولاده، يتهمني أني بعايره، والمشكلة أن مرتبي مش بيكفي».

الزوجة تترك المنزل للمرة الثانية

وأشارت الزوجة، أنه امتنع عن دفع نفقات المنزل والأولاد، وأنها تحملت فوق طاقتها لتحافظ على استقرار المنزل والأولاد، لكنه فاض بها، حتى أنه لم يقتنع بمصروفه منها، فأخذ أولادها وذهبت لمنزل أسرتها طالبة الطلاق.

وأنهت الزوجة دعواها، بقولها «حاولت أكثر من مرة قبل اللجوء للمحكمة، أن أقنعه أن يعود لعمله كمدرس ليتكفل بنفقات أولاده لكنني فشلت، فتوجهت لمحكمة الأسرة وأقمت دعوي خلع حملت رقم 1307 لسنة 2019، ولا تزال منظورة لم يتم الفصل فيها».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock