رياضة

إطلاق سراح لاعبة باريس سان جيرمان دون توجيه اتهام لها بالهجوم على زميلتها


تم إطلاق سراح لاعبة كرة القدم الفرنسية أميناتا ديالو، اليوم الخميس، دون توجيه تهمة لها بعد 36 ساعة من حبسها للاشتباه في تورطها في الهجوم على زميلتها في باريس سان جيرمان خيرة حمراوي.

وذكرت مصادر قضائية أنه تم أيضا إطلاق سراح أحد معارف ديالو والذي كان يشتبه في أنه نظم الهجوم. ولا يستبعد إطلاق سراحهما اتخاذ إجراءات قانونية ضدهما. في غضون ذلك، تواصل التحقيقات محاولة توضيح تفاصيل القضية التي لا تزال تثير العديد من التساؤلات.

وفى هذا الصدد تم استجواب لاعبة أخرى في باريس سان جيرمان هي سكينة كرشاوي، من قبل المحققين اليوم. وكانت كرشاوي إحدى لاعبات باريس سان جيرمان اللاتي تلقين مؤخرا مكالمات هاتفية من ذلك الرجل للتحدث إليهن بشكل سيئ عن حمراوي.

وبحسب عدد من وسائل الإعلام الفرنسية نقلاً عن مصادر في التحقيقات، فقد رفضت ديالو اللجوء إلى المساعدة القانونية ونفت بشكل قاطع تورطها في الهجوم. واعتقلت ديالو صباح أمس الأربعاء لاستجوابها في شبهة تدبيرها للهجوم على خيرة الحمراوي.


وتعرضت خيرة الحمراوي لهجوم من قبل رجلين ملثمين ضربا ساقيها بقضيب حديدي ليلة الخميس الماضي، الأمر الذي لم تتمكن بسببه من خوض مباراة دوري أبطال أوروبا بين باريس سان جيرمان وريال مدريد الثلاثاء.


وأصيبت اللاعبة برضوض وبعض الغرز في ساقيها ويديها أثناء محاولتها حماية نفسها لكن دون إصابات خطيرة.

ويركز البحث على فرضية التنافس بين اللاعبتين لأنهما تشتركان في نفس المركز بخط الوسط المهاجم في كل من باريس سان جيرمان والمنتخب الفرنسي.

وتتم دراسة فرضية قيام ديالو أو أي شخص مرتبط بها بتوظيف قاتلين اثنين لإصابة خيرة الحمراوي، وبالتالي اتخاذ موقعها الأساسي في باريس سان جيرمان والمنتخب الفرنسي التي لعبت له في سبع مباريات دوليا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock