آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

جهّزت اللاعبين نفسياً وبدنياً لمواجهة العراق

قال مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم، الهولندي فان مارفيك، إنه قام بتجهيز اللاعبين نفسياً وبدنياً لمواجهة العراق التي ستقام اليوم في ملعب الوصل بزعبيل، ضمن مباريات الجولة الرابعة من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، وأنهم تجاوزوا مباراة إيران، واصفاً المباراة بالمهمة جداً، وأنها لن تكون سهلة، لاسيما أن المنتخب العراقي قوي، مشيراً إلى أنه ظل يراقب المنتخب العراقي عن كثب خلال مبارياته السابقة، وشاهد له مباريات كثيرة عبر شاشة التلفاز.

وذكر مارفيك في مؤتمر صحافي، أمس، أن معنويات لاعبيه لم تكن جيدة، وأنهم كانوا محبطين ومتعبين جداً عقب الخسارة الماضية أمام إيران، وأشار إلى أن استعدادات المنتخب الوطني لهذه المباراة جيدة، مؤكداً أنه سيواجه العراق بأداء دفاعي وهجومي قوي.

وأضاف «حظوظ المنتخب في المنافسة لاتزال قائمة، لأن له سبع مباريات متبقية في هذه التصفيات».

وأوضح «سبق أن لعبنا مباراة ودية أمام المنتخب العراقي، والمواجهة معه لن تكون سهلة».

وشدد مارفيك على أنه ورغم الخسارة إلا أن المنتخب لم يكن سيئاً أمام إيران، بل قدم مباراة جيدة، لكنه لم يوفق في التسجيل، مؤكداً أنه يسعى لتقديم مباراة جيدة، وتحقيق الفوز أمام العراق.

وعن عدم قدرة المنتخب العراقي على تسجيل أي هدف حتى الآن في هذه التصفيات، أكد مارفيك: «هذا لا يعني بالنسبة لي شئياً».

مارفيك:

• «حظوظ المنتخب لاتزال قائمة، لأن هناك سبع مباريات متبقية في هذه التصفيات».

• «سبق أن لعبنا مباراة ودية أمام المنتخب العراقي، والمواجهة معه لن تكون سهلة».


تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة




اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock