آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

انتهاء عزاء محمود العربي بمشاركة مندوب من رئاسة الجمورية ونائب سفير اليابان ووزراء (صور) – المحافظات

انتهت منذ قليل مراسم عزاء الحاج محمود العربي، الذي أقيم بمصنع قليوب بعد الطريق الدائري بـ3 كيلو مترات، غربي الطريق الزراعي، عقب صلاة المغرب، بحضور عدد من الشخصيات العامة والوزراء والمحافظين والمسؤلين ورجال الأعمال وأعضاء مجالس النواب، في مقدمتهم مندوب عن رئاسة الجمهورية.

وقبيل نهاية العزاء، قدم الشيخ خالد الجندي، واجب العزاء لأسرة الفقيد، قائلا عنه: «إنه مثلُ وقيمة وقامة وقدوة وينطبق عليه قوله تعالي: (إنا نحن نحي الموتي ونكتب ما قدموا وآثارهم)، فما يفعله الموتى في حياتهم يتبعهم في حياتهم الأخرى بعد مماتهم وهو ما سيعيشه الفقيد المغفور له الحاج محمود».

أحمد عمر هاشم يقدم التعازي لأسرة الراحل

وقدم الدكتور أحمد عمر هاشم، واجب العزاء، لأسرة الحاج محمود العربي، ومحبيه وذويه ولمصر كلها، وقال في كلمة له: «لم يكن الراحل لنفسه او ولده فقط، بل كان للناس جميعا، ودخل بوابة التاريخ ليس بمنصب أو جاه وإنما بتقوى الله، وسجله التاريخ كواحد من الرواد، وتحفظ له مصر قضاء حوائج الناس، فلم يغلق بابه في وجه أحد أو صاحب حاجة، والراحل كان محبوبا ومحبا للجميع، وهو ما ينطبق عليه قول الله (ألا أن أولياء الله لا خوف عليهم ولاهم يحزنون)، وهو من الذين لهم قدم صدق عند ربهم». كما ألقى هاشم قصيدة شعر عن أعمال العربي الخيرية ومجهوداته.

مندوب رئاسة الجمهورية يشارك في عزاء العربي

كما شارك في العزاء، نائب السفير الياباني بالقاهرة، ومندوب عن رئاسة الجمهورية، واللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، والفنان أحمد أمين، ومحافظو القليوبية والمنوفية وبورسعيد، ووزيرا التموين والقوى العاملة، وعصام شرف، رئيس وزراء مصر الأسبق، ومن الفنانين محمد عبد الرحمن، والداعية عمرو خالد، والشيخ ياسين التهامي.

وأعرب الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين، عن خالص تعازيه في وفاة الحاج محمود العربي، وذلك خلال تقديمه واجب العزاء، المقام في مصنع قليوب.

وأشار المصيحلي، في تصريحات صحفية، على هامش العزاء، إلى أنه تعامل شخصيا مع العربي، وكان رجل خير وإحسان وبر، يعطي من ماله لمحدوي الدخل ويسعى في أي عمل خير، ويحب بلده كثيرا ونجح في أن يجد لمصر اسما عالميا في مجال الصناعة.

توزيع مصاحف على الحضور في العزاء صدقة جارية على روح الفقيد

وبدأت مراسم العزاء، بقراءة القرآن الكريم، بصوت الدكتور أحمد نعينع، وتم توزيع عدد من المصاحف على المتوافدين، صدقة على روح المغفور له الحاج محمود العربي.

الالتزام بالإجراءات الاحترازية 

كما شهد العزاء التزام الحضور بالإجراءات الاحترازية، بداية من بوابات التعقيم على مداخل ومخارج العزاء، وتوزيع الكمامات على المشاركين، ووجود فرق للتعقيم والتطير المستمر، عقب انصراف المشاركين ودخول آخرين بدلا منهم.

وشيع آلاف المواطنين جثمان الحاج محمود العربي، رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات العربي، الذي توفي عن عمر يناهز 89 عامًا، من مسقط رأسه في قرية أبو رقبة، التابعة لمركز أشمون في محافظة المنوفية، الجمعة الماضي.

من هو الراحل محمود العربي؟ 

والحاج محمود العربي، هو مؤسس مجموعات شركات العربي للتجارة والصناعة، وهو من مواليد عام 1932 في قرية أبو رقبة في مركز أشمون، بمحافظة المنوفية، ولقب بـ«رجل الصناعة والتجارة» كما لقب بـ«شهبندر التجار».

والتحق «العربي» بكتاب القرية وعمره 3 سنوات، وحفظ القرآن الكريم، ولم تمكنه ظروف والده من تعليمه، وأسس مجموعة العربي في بنها وقويسنا والقاهرة.

وحصل الحاج محمود العربي على أرفع وسام ياباني عام 2009، تكريمًا لدوره في توطيد العلاقات المصرية اليابانية.

واشتهر العربي بأعمال الخير ومساعدته للفقراء والأيتام، وشيد مستشفى العربي في قريته، كما شيد عددا من المصانع يصل عدد العاملين فيها إلى نحو 40 ألف عامل.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock