آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

منشطات بسبب عملية تجميل.. حرمان العداءة دانة حسين من أولمبياد طوكيو

أصدر الاتحاد العراقي لألعاب القوى، بيانا بشأن قرار الاتحاد الدولي إيقاف العداءة دانة حسين، عن المشاركة بشكل مؤقت في أولمبياد طوكيو 2020.

وأكد الاتحاد العراقي، في بيان، أنه “يراقب الهجمة الشرسة التي تتعرض لها العداءة دانة حسين بعد قرار الاتحاد الدولي بإيقافها مؤقتا على ضوء نتيجة عينة أخذت منها في تونس خلال مشاركتها في البطولة العربية، والتي أثبتت وجود مادة محظورة في العينة”.

وأوضح الاتحاد أنه “يتعامل مع اللاعبة بحجم إنجازاتها الكبيرة التي حققتها منذ عام 2010 إلى الآن وحصولها على ذهبية الدورة العربية في قطر وعدد كبير من الأوسمة مع خضوعها في تلك البطولات للفحوصات الدائمة”.

وشدد على ضرورة، ألا تكون اللاعبة “ضحية تهجم ممن لا يفقه بتلك القضايا التي تتطلب صبرا وتحققا والوصول إلى مسببات ظهور تلك المواد لاسيما وأن المواد لم تكن منشطات لأن باختصار لو ثبت حالة تناول منشطات لم يتردد الاتحاد الدولي بحرمان اللاعبة على أقل تقدير أربع سنوات دون اتخاذ قرار الإيقاف المؤقت”.

وأشار الاتحاد العراقي لألعاب القوى، إلى أن “الاتحاد الدولي يتعامل مع جميع الدول الأعضاء بذات المكيال مثلما يحرم اللاعبين من مختلف الجنسيات، يحرم دانة لو كانت تعاطت مادة منشطة، لكن العينة لم تثبت ذلك ما استوجب تقرير طبيبها”.

وأفاد بأن “العداءة دانة حسين خضعت لعملية تجميل في أنفها والمواد المشكوك بها نتيجة لتلك العملية، وبالتالي على المجتمع الرياضي احترام تاريخها قبل كل شيء”.

وأكد الاتحاد العراقي أنه “لن يتردد في قضيتين سبق وأن شدد على ضرورة احترامها هما المنشطات والتزوير وحاربهما بكل الوسائل”.

وأضاف: “لن نتهاون مع أي رياضي أو رياضية ممن ارتكب خطأ في هاتين القضيتين”.

وأهاب بالوسط الرياضي والإعلامي عدم الطعن بـ”إنجازات اللاعبة دانة حسين وعدم زجها في قضية لم تثبت إدانتها فيها”، مطالبا في الوقت نفسه بـ”احترام قرارات الاتحاد الدولي، وانتظار دفوعات اللاعبة ومدربها لحين صدور القرار النهائي ليتبين الخيط الأبيض من الأسود”

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock