آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

السودان يطالب إثيوبيا باتفاق ملزم بشأن سد النهضة

أكد رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، اليوم الثلاثاء، أن أزمة سد النهضة في مقدمة أولويات الحكومة الانتقالية في السودان.

وبحسب “الحدث”، طالب حمدوك إثيوبيا بالامتناع عن الإجراءات الأحادية بملف سد النهضة.

وقال حمدوك:”أؤكد على ضرورة التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم بشأن سد النهضة بما يتماشى مع القانون الدولي”.

وأضاف حمدوك أن السودان يسير بثقة للاندماج مع المجتمع الدولي بعدة مجالات.

وبالأمس، ردا على إعلان إثيوبيا انتهاء المرحلة الثانية من ملء سد النهضة، أكدت وزارة الري والموارد المائية في السودان مجددا، موقفها الثابت برفض الإجراءات الأحادية الجانب من الجارة إثيوبيا وسياسات فرض الأمر الواقع وتجاهل المصالح المشروعة والمخاوف الجدية لشركائها في النهر.

وأكدت الوزارة أن البديل الأفضل لهذا النهج الإثيوبي الذي لن يؤدي إلا إلى الإضرار بالعلاقات التاريخية المتميزة بين البلدين والشعبين الشقيقين، هو مواصلة التفاوض حول سد النهضة، بنية حسنة، للتوصل لاتفاق قانوني ملزم وشامل يحافط على مصالح كل الاطراف ويخاطب مخاوفها، وخاصة التشغيل الآمن لسد الروصيرص.

وشدد السودان على إيمانه بأن الوقت لم يفت بعد، وأن التوصل للاتفاق المرجو حول سد النهضة، ضروري جدا وممكن ومتاح، إذا توفرت الارادة السياسية.

وتابع البيان السوداني: “نطمئن مواطنينا بأن الجهات المسؤلة قد عكفت منذ أشهر على التحسب واتخاذ الاجراءات الفنية والإدارية المناسبة للحد من الآثار السلبية الفعلية والمحتملة للملء الأحادي الجانب للعام الثاني على التوالي بكلفة اقتصادية واجتماعية باهظة وتعنت بالغ تكبده مواطنونا في عجز امدادات الكهرباء وإمدادات مياه الشرب”.

انتهاء الملء الثاني لـ”سد النهضة”

وأعلنت إثيوبيا، أمس الاثنين، الانتهاء من عملية الملء الثاني لخزان سد النهضة بنجاح، وتخزين الكمية الكافية من المياه لتشغيل مولدات الكهرباء.

وقال وزير الري والمياه الإثيوبي، سيليشي بيكيلي، عبر حسابه على موقع تويتر “تم الانتهاء من الملء الثاني لسد النهضة وتدفق الماء إلى قمة السد نهنئ جميع الإثيوبيين وأصدقاء إثيوبيا”.

وأضاف: “تدفق المياه إلى دولتي المصب سيستمر بانتظام من خلال الفتحتين الموجودتين بسد النهضة لتمرير المياه”.

من جانبه، كتب رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد، تغريدة على حسابه بموقع تويتر قال فيها “مبروك الانتهاء من الملء الثاني في سد النهضة”.

وتوقفت المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا، حول آلية ملء وتشغيل سد النهضة منذ فشل الجولة الأخيرة التي عقدت في كينشاسا في أبريل، فيما تتمسك  القاهرة والخرطوم بالتوصل لاتفاق ملزم قبل بدء الملء الثاني لسد النهضة، وهو ما ترفضه إثيوبيا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock