آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

ناسا توثق مشاهد فريدة لظاهرة «خسوف القمر الدموي»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نشرت وكالة «ناسا» لعلوم الفضاء صورًا توثق لمشهد فريد لخسوف القمر الدموي العملاق من المدار الأرضي حصل عليها رواد الفضاء في محطة الفضاء الدولية «ISS» .

وتظهر الصور التي نشرتها وكالة «ناسا» القمر محجوبا جزئيا بظل الأرض، مع ظهور أجزاء من محطة الفضاء الدولية في المقدمة.

يمكن لرواد الفضاء رؤية الخسوف الجزئي يتقاطع مع أفق الأرض، في إحدى مراحله.

ولسوء الحظ، لم يتمكن رواد الفضاء في المحطة الدولية من رؤية الخسوف الكامل الذي استمر خمس ساعات في 25 مايو، ولم يروا «القمر الدموي» يتحول إلى اللون الأحمر خلال المرحلة الكلية من خسوف القمر، والتي استمرت لمدة 15 دقيقة تقريبا.

وحسبما قاله دان هووت، المتحدث باسم ناسا في مركز جونسون للفضاء في هيوستن، لموقع ProfoundSpace.org: لم يتمكن رواد الفضاء من توثيق الظاهرة كاملة لكون الأرض حجبت عنهم الرؤية في هذه اللحظة المحورية.

وأضاف هووت أنه: «نظرا لأن قمر الزهرة حدث عندما كان القمر بالقرب من الحضيض، وهي أقرب نقطة للأرض في مداره الإهليلجي، فقد ظهر أكبر قليلا من المتوسط​، وهي ظاهرة يشار إليها بشكل غير رسمي باسم»القمر الفائق«.

وتابع هووت إنه على الرغم من أن رواد الفضاء في محطة الفضاء الدولية لم يتمكنوا من رؤية القمر الأحمر، فقد أتيحت لهم فرصتان لمشاهدة الكسوف الجزئي.

شاهد هواة الرصد الفلكي حول العالم حدوث ظاهرة خسوف القمر الذي يطلق عليه البعض اسم «قمر الذئب الدموي العملاق» في25 مايو الماضي.

واكتسي القمر بظل شديد الحمرة عند رؤيته من الأرض عند ظهوره في السماء خلال مشهد الخسوف.

وتمكن الناس من مشاهدة الخسوف الكلي للقمر في سماء الأمريكتين وفي أجزاء من غرب أوروبا، بما في ذلك بريطانيا، فضلا عن شمال أفريقيا.

ويحدث هذا الخسوف عندما تمر الأرض بين الشمس والقمر لتتوارى الشمس خلف كوكبنا ويتحرك القمر في ظل الأرض الذي تعكسه الشمس.

ويحدث هذا لأن القمر يعكس الضوء من كل شروق وغروب للشمس على الأرض بينما يقوم الغلاف الجوي لعالمنا بتصفية الضوء الأزرق، وفقا لوكالة ناسا.

وكان الخسوف الكامل مرئيا من الجزء الغربي من الأمريكتين وجزر المحيط الهادئ وكل أستراليا وأجزاء من شرق آسيا.وأثناء الخسوف الكلي، الذي يحدث عندما يمر القمر عبر الظل الداخلي المظلم للأرض، ظهر القمر باللون الأحمر.

تمكن بعض المشاهدين على الأرض من رؤية «القمر الدموي»، المعروف أيضا باسم زهرة القمر الدموي العملاق لأنه جمع بين حدثين هما: القمر العملاق وقمر الزهرة الكامل لشهر مايو.

ويشار إلى أن محطة الفضاء الدولية، التي تدور حول الأرض على ارتفاع نحو 248 ميلا (400 كيلومتر) وسرعتها نحو 17500 ميل في الساعة (280 ألف كم / ساعة)، تكمل رحلة واحدة حول العالم مرة واحدة كل 90 دقيقة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock