آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

للتعاون مع علماء مصريين.. 5 مؤتمرات من «مصر تستطيع» فى 6 سنوات – مصر

تحرص وزارة الهجرة وشئون المصريين في الخارج، علي التعاون بين علماء مؤتمرات “مصر تستطيع” والعديد من الوزارات مثل وزارة الإنتاج الحربي والطيران والكهرباء والطيران والصحة، والزراعة، والتي بدورها استفادت من هذه العقول لدعم مستقبل التنمية في إطار استراتيجية الدولة 2030.

وكانت أبرز هذه النماذج الاتفاق الذي عقد بين وزارة الإنتاج الحربي والبروفيسور عبد الحليم عمر، على تصنيع  جهاز تسوية الأسفلت الذي اخترعه باسم «الهراس أمير»، بمصانع الإنتاج الحربي، وإهداء الدكتور هشام العسكري أول أطلس شمسي متجدد لمصر بالتعاون مع وزارة الكهرباء، وبالتعاون الذي بادرت به دكتورة هدي المراغي ودكتور وجيه المراغي لوضع خطة تطبيق مفاهيم «الثورة الصناعية الرابعة» لأول مرة في مصر، للاستفادة العلمية والتطبيقية في تطوير الصناعة الوطنية لتواكب أحدث التقنيات التصنيعية العالمية.

كما اتفقت وزارة الهجرة مع الدكتور هشام عاشور، على إطلاق منحة تدريبية لـ12 طبيبًا سنويًا في تخصص أمراض النساء والتوليد، يتم خلالها تدريب كل طبيب لمدة شهر في مستشفى بيتانين إيسارلون بألمانيا، على أن يقوم الجراح الكبير بمراجعة أسماء المتقدمين ومدى ملاءمتهم للمنحة، وإعلان أول أكاديمية لتخريج فنيين في الاستزراع السمكي في مصر، من قبل ‏الدكتور منصور المتبولي أحد العلماء المصريين بالخارج، لتقديم فرصا تدريبية ‏للباحثين.

ولأن الاستثمار والتنمية دعائم أساسية للتنمية، فبهذه الرؤية انطلقت النسخة الخامسة لمؤتمرات «مصر تستطيع» بالتعاون مع وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، وتحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، واتخذت تلك النسخة الخامسة من الاستثمار والتنمية موضوعا أساسيا لها، حيث إن اختيار هذا الموضوع جاء تماشيا مع العناية الفائقة والرعاية الكاملة التي يوليها الرئيس للاستثمار والتنمية كدعائم أساسية لإعادة إحياء مصر.

هذا إلى جانب أهمية الاستثمار والتنمية لمصر في المرحلة الحالية، خاصة وأن هناك سباقًا محمومًا بين الاقتصادات الناشئة والدول النامية في المنطقة على جذب المستثمرين وأصحاب رؤوس الأموال ومنحهم ميزات وتسهيلات.

وسريعًا ما جنى مؤتمر «مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية» ثماره، فقد تم تنظيم العديد من الزيارات للمشروعات القومية على هامش المؤتمر منها مدين العلمين الجديدة والمنطقة الاقتصادية لقناة السويس ومدينة الجلالة، والعاصمة الإدارية الجديدة.

فكانت أولى ثمار المؤتمر لقاء جمع المستثمرين ورجال الأعمال المصريين بالخارج مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، جاء تأكيدا على ترحيب القيادة السياسية بجهود أبناء مصر المخلصين، وتلاها خطوات ملموسة من المستثمرين أنفسهم على النحو التالي:

1- مشروع أكبر مارينا لسياحة وصناعة اليخوت بمنطقة البحر الأحمر:

قام المهندس أحمد لطفي، أحد مالكي شركات التسويق لسياحة اليخوت «كبوكي»، والمقيم بالمملكة المتحدة، بإبرام تعاقد مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة والجمعية الملكية البريطانية لإنشاء 3 مراكز تدريب في مجال اليخوت، لإصدار الترخيص لقائدي القوارب أقل من 3000 طن طبقا للوائح والقوانين الدولية، ضمن مشروع أكبر مارينا لسياحة وصناعة اليخوت في منطقة البحر الأحمر، الذي عرضه على الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال مشاركته بمؤتمر «مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية».

2- الاتفاق على الترويج لجامعة الجلالة بالولايات المتحدة الأمريكية:

خلال زيارة لتفقد مدينة الجلالة، أعلن الدكتور محمود عزمي، الاستشاري الدولي في التعليم العالي بالولايات المتحدة الأمريكية، عزمه الترويج لجامعة الجلالة خارجيا؛ حيث تمتلك الجامعة كل المميزات والإمكانات التي تجعل منها مقصدا تعليميا عالميا بداية من موقعها المتميز فوق سفح الجبل المطل على البحر الأحمر بجانب التجهيزات والمناهج العلمية المتطورة.

3- الاتفاق على الترويج للخامات المصرية وصناعة النسيج المصري بالولايات المتحدة:

خلال زيارته أحد مصانع المنسوجات المصرية الكبرى، اتفق كرم خليل، وهو صاحب شركة للخدمات الفندقية بولاية نيويورك الأمريكية، على السعي للترويج للخامات المصرية بالولايات المتحدة لأنها تتمتع بجودة عالمية، وبدأ التصدير بالفعل لمنتجات الجلالة.

4 – إنتاج سيارة مدرعة مصرية بالكامل:

الدكتور ميشيل إف نايت، رئيس مجلس إدارة إحدى الشركات الصناعية العالمية، تعاون مع وزارة الإنتاج الحربي في إنتاج عدة أنواع من السيارات الكهربائية، وإنتاج سيارة مدرعة مصرية بالكامل، لم يتم استيراد أي جزء فيها وقام بتصميمها وتنفيذها بواسطة العمال المصريين داخل مصانع الإنتاج الحربي المصرية، المدرعة المصرية شارك بها نايت في عدد من المعارض العالمية.

5- مشروع الحرف القديمة حي الجمالية:

افتتاح مشروع إحياء الحرف القديمة في حي الجمالية بالقاهرة الفاطمية، وهو المشروع الذي أسسه إبراهيم قسيسية، المستثمر المصري المقيم في كندا؛ تماشيًا مع توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بتقديم كل وسائل الدعم لقطاع الصناعات التراثية والحرف اليدوية والتوسع في الترويج لهذه الفنون المصرية العريقة وإتاحة منتجاتها لتشجيع انتشارها وزيادة إنتاجها المميز.

6- بدء تصدير رخام الجلالة للولايات المتحدة:

وقع كرم خليل رجل الأعمال المصري، بالولايات المتحدة الأمريكية، عقد تصدير رخام مصنع الجلالة للولايات المتحدة الأمريكية، وبناء عليه تم البدء في تصدير رخام الجلالة لأمريكا.

7- إنشاء المنطقة اللوجستية بمحافظة الغربية:

إنشاء المنطقة اللوجستية بمحافظة الغربية، على مساحة 84 فدان، وتحتوي على المنطقة التجارية الخاصة ببيع السلع والخضروات وتخزينها، والنادي الرياضي ومجمع الصيادلة والمول التجاري والمركز الطبي، ويبلغ إجمالي استثماراتها أكثر من 50 مليار جنيه وتوفر أكثر من 50 ألف فرصة عمل جاهزة لتقديم خدماتها للمواطنين بعدما أصبحت أول منطقة لوجستية من نوعها في إقليم الدلتا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock