آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

لودريان إلى بيروت للقاء عون وبري فقط

لبنان يكشف رسمياً عن مهربي المخدرات للسعودية

أحدث وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أزمة قبل وصوله إلى لبنان بعد غد (الأربعاء)، إذ حصر لقاءاته برئيسي الجمهورية ميشال عون والمجلس النيابي نبيه بري من دون أن تشمل بقية المعنيين بتشكيل الحكومة وعلى رأسهم الرئيس المكلف سعد الحريري. وعلمت «الشرق الأوسط» من مصادر سياسية لبنانية معنية بتشكيل الحكومة، بأن الخطوة الفرنسية قوبلت باستغراب وأحدثت صدمة سلبية بغياب أي تفسير فرنسي لتبرير استثناء أبرز المكوّنات السياسية من لقاءات لودريان في بيروت. وتوقعت المصادر أن يبادر الحريري إلى وضع النقاط على الحروف، وقالت: «يعود له وحده اختيار التوقيت المناسب ليدلي بدلوه من دون مراعاة أحد، ليس دفاعاً عن نفسه، وإنما لتصويب ما يمكن أن يرافق محادثات لودريان من تداعيات ومفاعيل سياسية من غير الجائز تحميلها لمن أيد المبادرة الفرنسية بالأعمال لا بالأقوال».

وفي باريس، علمت «الشرق الأوسط» من مصادر واسعة الاطلاع أن لودريان يحمل 3 ملفات، وأن فرنسا تعمل مع الولايات المتحدة وبريطانيا لفرض عقوبات مشتركة على الجهات الفاسدة أو المعطلة.

إلى ذلك، أكد وزير الداخلية اللبناني محمد فهمي توقيف شقيقين متورطين في قضية تهريب «الكبتاغون» داخل شحنة رمان إلى السعودية الأسبوع الماضي، مشدداً على أن «الدولة اللبنانية ستتّخذ الإجراءات اللازمة ضد المتورطين في هذا الملف».
…المزيد

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock