آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

الطاير: جائزة الإبداع الرياضي تستقبل المشاركين حتى 15 سبتمبر – رياضة – محلية

أكد رئيس مجلس أمناء جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي، مطر الطاير، أن الجائزة حافظت على تواصلها المستمر مع الاتحادات الرياضية الدولية واللجان الأولمبية لتحفيز القطاع الرياضي في الإمارات والوطني العربي والعالم، للمشاركة والتنافس في فئات الدورة 11 من الجائزة الأكبر من نوعها من حيث قيمتها وتعدد فئاتها والأولى على الإطلاق التي تهتم بجانب الإبداع في العمل الرياضي.

وقال الطاير في تصريحات صحافية: «رغم توقف النشاط الرياضي في معظم مناطق العالم خلال الفترة الماضية بسبب جائحة كوفيد-19، فإن التواصل بين الجائزة والجهات الرياضية الدولية ظل مستمراً للتأكيد على محاور التنافس الذي يدعم جهود هذه الاتحادات والمؤسسات الرياضية في كل مكان، لإعادة النشاط ضمن الإجراءات الاحترازية التي تحفظ سلامة الرياضيين وتوفر لهم المنصة والفرصة للتنافس وتطوير مستوياتهم الفنية، وهو الدور الذي تلعبه الجائزة لترسيخ نهج الإبداع والتميز والمبادرة في العمل الرياضي».

وأضاف: «ترتبط جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي بعلاقات تواصل وتعاون مع 204 لجنة أولمبية وطنية و178 لجنة بارالمبية و33 من الاتحادات الرياضية الدولية للرياضات الأولمبية الصيفية وسبعة اتحادات رياضية دولية للرياضات الأولمبية الشتوية، وكذلك مع 69 اتحاداً ولجنة أولمبية وطنية عربياً و34 من الاتحادات الدولية المعترف بها من اللجنة الأولمبية الدولية، وقد أسهمت هذه العلاقات المحلية والعربية والدولية في التأثير الإيجابي الكبير للجائزة لتطوير الحركة الرياضية عبر التواصل المستمر مع الشركاء والوصول إلى جميع الرياضيين والأندية لحثهم على التميز والترشح للفوز بفئات الجائزة المتعددة».

وأشار: «وصل عدد المشاركين في الجائزة خلال الدورات العشر السابقة إلى 2188 من 188 دولة، من بينهم 583 من دولة الإمارات، و1386 عربياً، و219 عالمياً، وقد تم تكريم 230 فائزاً من مختلف مجالات العمل الرياضي، منهم 110 من دولة الإمارات، و104 عرب، و16 عالمياً، كما بلغ عدد الرياضيين الفائزين بالفئات الفردية 165 رياضياً والفرق الفائزة 19 فريقاً الى جانب فوز 46 مؤسسة في فئة الإبداع المؤسسي محلياً وعربياً ودولياً.

وأكمل: «بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، راعي الجائزة، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس الجائزة، تقرر استمرار الترشح للدورة 11 حتى يوم 15 سبتمبر المقبل من اتاحة الفرصة للرياضيين الإماراتيين والعرب من أصحاب الإنجازات في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية ودورة الألعاب البارالمبية في طوكيو للتنافس في الفوز بالجائزة، بعد أن تم تأجيل الدورتين الأولمبية والبارالمبية من العام الماضي إلى العام الجاري بسبب جائحة كوفيد-19».

ولفت إلى أن «هذا التوجه جاء تقديراً من الجائزة لإنجازات الرياضيين الأولمبيين وتكريمهم بما يليق بإنجازاتهم، وإيماناً بأن تعريف الرياضيين بالموعد الجديد للترشح سيكون له أكبر الأثر في رفع معنويات الرياضيين ويمنحهم حافزاً إضافياً للتألق والتميز في مشوارهم المقبل وصولاً إلى قمة الإنجاز في الدورتين الأولمبية والبارالمبية».

وقال رئيس مجلس أمناء جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي: «تسعى الجائزة إلى تقدير وتكريم المؤسسات الرياضية المحلية والعربية والدولية وفق محور التنافس الذي يتضمن المبادرات والبرامج والمشاريع الإبداعية التي تهدف الى تمكين المجتمعات من خلال الرياضة، وأسهمت في مواجهة التحديات العالمية في المجال الرياضي، وهو المحور الذي يشمل جميع عناصر التميز الإداري والمؤسسي ويدعم جهود الاتحادات الوطنية والعربية والدولية والمنظمات والمؤسسات الرياضية في ابتكار الحلول لمواجهة التحديات، ومن بينها التعامل الناجح والفعّال وإطلاق المبادرات لمواجهة تحديات كوفيد-19 وأية تحديات أخرى فرضتها الظروف العالمية».

وتواصل «جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي» إحدى «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية» استلام ملفات الترشح للتنافس في فئات الدورة 11 من الجائزة.

ويستمر فتح باب الترشح حتى يوم 15 سبتمبر 2021 وذلك من خلال البوابة الذكية للجائزة mbrawards والتي تضم الموقع الإلكتروني والتطبيق الذكي الذي يتيح التسجيل وتقديم ملف الترشح وتحميل المستندات والوثائق المطلوبة على أن يتم تكريم الفائزين في جميع الفئات خلال حفل الجائزة المُقرر في يناير 2022.

وجددت الجائزة الدعوة للرياضيين الأفراد والفرق والمؤسسات الإماراتية والعربية والعالمية لتقديم ترشيحاتها للتنافس في الفوز بفئات الجائزة، وفق مستويات الإنجازات الفردية والجماعية ومحور التنافس ضمن الفئة المؤسسية.


محاور التنافس

• الإنجازات الرياضية.

• الإبداعات الفكرية التطبيقية في المجال الرياضي.

المبادرات المبدعة:

• التسامح في المجال الرياضي.

• إدارة المعرفة في المجال الرياضي.

• تمكين المجتمعات في المجال الرياضي.

• التعايش مع جائحة كورونا في المجال الرياضي.

البرنامج الزمني

15 سبتمبر 2021:

آخر موعد لاستلام الترشيحات.

أكتوبر 2021:

إجراءات التحكيم والمفاضلة.

نوفمبر 2021:

الإعلان عن الفائزين.

يناير 2022:

حفل تكريم الفائزين.

فئات الجائزة

1. فئة الإبداع الرياضي الفردي.

2. فئة الإبداع الرياضي الجماعي.

3. فئة الإبداع المؤسسي.

مراحل تقييم وتحكيم الأعمال

1. التدقيق الإداري.

2. التدقيق الفني.

3. لجنة أهلية الملفات.

4. لجنة التحكيم والمصادقة على الملفات المعتمدة للتحكيم.

5. تحكيم الأعمال.

6. توصية مجلس الأمناء على النتائج.

7- اعتماد ومصادقة النتائج من رئيس وراعي الجائزة.

8- الإعلان عن الفائزين.


• 7.5 ملايين درهم القيمة المالية لجوائز الفائزين في مختلف الفئات.


تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة




اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock