آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

أزهري: قاطع الرحم «ملعون».. وللمسلم على أخيه 6 حقوق – مصر

قال الشيخ رمضان عبدالمعز، العالم بالأزهر الشريف وإمام المركز الإسلامي بنيويورك، وإمام وخطيب بوزارة الأوقاف، إنه يجب أن نتقي الله حتى فيما عصى الله فينا، مشيرًا إلى أنه على الإنسان أن يطلب من الله أن ينصره على نفسه الأمارة بالسوء، مطالبًا أي شخص بأن يصل رحمه لأن هذه فريضة من الله كما جاء في القرآن الكريم في الآية الـ 90 من سورة النحل «إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَىٰ وَيَنْهَىٰ عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ ۚ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ» «90».

قطيعة الرحم إفساد في الأرض

وأضاف «عبد المعز» خلال تقديمه حلقة من برنامج «لعلهم يفقهون»، المذاع على فضائية «dmc»، أن النبي محمد أشار إلى أنه لا يدخل الجنة قاطع الرحم فهو ملعون كما ذكر القرآن الكريم، «فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِنْ تَوَلَّيْتُمْ أَنْ تُفْسِدُوا فِي الأرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ أُولَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَى أَبْصَارَهُمْ»، موضحًا أن قطيعة الرحم إفساد في الأرض والله لا يحب الفساد ولا المفسدين واعتبر قطيعة الرحم إفساد كبير في الأرض.

وألمح العالم بالأزهر الشريف وإمام المركز الإسلامي بنيويورك، وإمام وخطيب بوزارة الأوقاف، إلى أنه على الشخص أن «يعصر على نفسه ليمونة» كما يقال، ويتصل بأقاربه ويطمأن عليهم، لافتًا إلى أن المسلم للمسلم 6 حقوق من بينها حقوق ذوي القربى وهم حق الصلة والمواساة، أما الحقوق الستة التي هي على المسلم تجاه أخيه المسلم فقد أوجزهم النبي محمد في حديث نبوي رواه مسلم، قائلا «حَقُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ سِتٌّ: إِذَا لَقِيتَهُ فَسَلِّمْ عَلَيْهِ، وإِذَا دَعَاكَ فَأَجِبْهُ، وإِذَا اسْتَنْصَحَكَ فَانْصَحْهُ، وإِذَا عَطَسَ فَحَمِدَ اللَّهَ فَسَمِّتْهُ، وإِذَا مَرِضَ فَعُدْهُ، وإِذَا مَاتَ فَاتْبَعْهُ».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock