رياضة

أوزيل يثير الجدل بعد ترديد النشيد التركي


أثار النجم الألماني مسعود أوزيل حالة من الجدل في وسائل الإعلام العالمية، بعد أن قام بترديد النشيد الوطني التركي قبل مباراة لفريقه فنربخشة على أرضه أمام جوزتيبي، يوم الأحد، والتي انتهت بخسارة رفاق أوزيل بنتيجة 1-0، حيث يتم ترديد النشيد الوطني التركي كأحد الأعراف قبل المباريات.


وذكرت صحيفة “صن” الإنجليزية أنه في المعتاد عليه أن يردد اللاعبون الأتراك النشيد قبل بداية المباريات، كما يحدث في الدوريات التي تفعل ذلك، مع التزام اللاعبين الأجانب بالصمت، ولكن أوزيل المعروف بعشقه لتركيا قام بترديد النشيد الوطني التركي.


وأشارت الصحيفة إلى أن فعل أوزيل كان له ردود أفعال كبيرة من الجماهير التي عبرت عن اندهاشها، مما رأته من اللاعب.


المثير في الأمر أن صانع ألعاب أرسنال السابق والبالغ من العمر 32 عامًا، اشتهر برفض غناء النشيد الوطني الألماني خلال 92 مباراة خاضها مع منتخب بلاده.


لكن شوهد لاعب أرسنال السابق، وهو يحرك شفتيه مع النشيد الوطني التركي قبل الهزيمة 1-0 على أرضه أمام جوزتيبي، وبحسب الصحيفة فإن ذلك جاء بسبب تعرض أوزيل لانتقادات؛ لعدم ترديده النشيد في أول ظهور له مع فنربخشة الأسبوع الماضي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock