آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

أستاذ تغذية علاجية: 6 فيتامينات تقوي المناعة ضد كورونا – مصر

قال الدكتور عمرو عبدالمنعم، أستاذ الرعاية والتغذية العلاجية بكلية طب قصر العيني بجامعة القاهرة، إن الله سبحانه وتعالى خلق جسم الإنسان بخطي مناعة، الأول خلايا وظيفتها الذهاب للخلايا التي أصابها الفيروس، وتنتج مؤكسدات وليست مضادات أكسدة، فتقضي على الفيروس، إضافة لإفرازها بروتينات «المناعة بتظبط نفسها في الجسم».

وأضاف «عبدالمنعم»، خلال لقاء ببرنامج «من مصر»، المذاع على شاشة قناة «cbc»، ويقدمه الإعلامي عمرو خليل، والإعلامية ريهام إبراهيم، أن خط المناعة الاول يعطي إشارة للآخر للعمل؛ إذ يفرز البروتينات لزيادة المقاومة، وفي الوقت ذاته الذهاب لخلايا الذاكرة لاستخراج أجسام مضادة لاكتمال المناعة، بحيث لو جاء الفيروس من جديد، يوجد ذاكرة تمنع هذا الفيروس للتمكن.

ولفت أستاذ الرعاية، إلى أنه لكي تعمل الخلايا المناعية تعتمد على السكر والجلوماتين، وكلما ارتفع السكر في الدم لا تستطيع الخلايا سحب السكر من الدم، نظرا لوجود مشكلات في المستقبلات، وبالتالي الخلايا المناعية لمريض السكر بلا طاقة وضعيفة، والحل بالنسبة له حدوث توازن في نسبة السكر.

وأكد الدكتور عمرو عبدالمنعم، أن الخلايا المناعية تحتاج لـ6 فيتامينات ومعدنين للعمل، وهو فيتامين سي، والجسم لا يحتاجه بجرعات كبيرة، فقط حوالي 100 مليجرام في اليوم، أي 100 جرام جوافة؛ إذ تعد الجوافة أكثر المصادر التي تحتوي على فيتامين سي، يليها الكيوي والبرتقال واليوسفي، ولكن يعيبه أنه إذا كان شخص لا يعاني من نقص فيتامين سي، وتناول أكثر قرص للفيتامين بواقع 500 ملجرام في اليوم لن يستفيد الجسم منه، وسيتجه للبول.

ونوه «عبدالمنعم» أن الفيتامين الثاني، هو D، يحصل عليه من أشعة الشمس بنسبة 80%، فإذا تعرض الإنسان 10 دقائق فقط من 12 لـ 2 ظهرا لمدة 3 أيام في الأسبوع يحصل على وحدات كافية من الفيتامين، كما أن فيتامين (د) يتواجد في كل الأسماك الدهنية مثل التونة والماكريل والسردين، ويحتاج الجسم من 400 لـ 1000 وحدة، ولابد من إجراء تحليل .

وأشار أستاذ الرعاية والتغذية العلاجية، إلى أن الفيتامين الثالث، هو بي 1، المسؤول عن الطاقة، ونجده في الحبوب الكاملة، مثل الدقيق الكامل أو الردة أو القمح أو الخبز أو اللحوم أو الدجاج أو الأسماك، لافتا إلى أن الفيتامين الرابع هو (أ)، ويعد مهم في تطور أو إنتاج وتحسن خلايا المناعة، ومصدره حيواني، ويتواجد في زيت كبد الحوت ونحتج لـ900 ميكروجرام في اليوم.

وأوضح الدكتور عمرو عبدالمنعم، أن «بيتا كاروتين» مصدره نباتي، ويحتوي على الخضراوات أو الفاكهة الصفراء والحمراء والخضراء، ووظيفته أنه مضاد أكسدة، وتناوله مع فيتامين E يكملان بعضهما، منوها إلى أن كل هذه الفيتامينات تتواجد في الطعام.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock