آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

حبس 11 متهما من مشجعى النادى الإسماعيلى 4 أيام على ذمة التحقيقات


أصدرت نيابة الإسماعيلية بإشراف المستشار ياسر زيتون المحامي العام لنيابات الإسماعيلية الكلية، مساء الأربعاء، قرارا بحبس 11 متهما من مشجعى النادى الإسماعيلى 4 أيام على ذمة التحقيقات في أحداث شغب استاد الإسماعيلية.

واستمع فريق من النيابة العامة برئاسة المستشار شريف معتز رئيس نيابات ثان وثالث الإسماعيلية، ضم كلا من محمد أبو سالم وأسامة صفي الدين ومحمد الكاشف وكلاء النائب العام بسكرتارية حسن فاروق وأشرف عبد السلام لأقوال المتهمين فى أحداث التجمهر والشغب أمام استاد الإسماعيلية أول أمس.

ووجهت النيابة لـ11 متهما تهم التجمهر وقطع الطريق وتكدير الأمن العام، وأنهى ضباط مديرية أمن الإسماعيلية مناقشة المتهمين ممن ألقى القبض عليهم في أحداث استاد الإسماعيلية أول أمس الاثنين.

وتحفظت المديرية على 11 شخصا من الذين تجمهروا أمام استاد الإسماعيلية، فيما أفرجت عن 22 آخرين بعد تفريغ الكاميرات المحيطة باستاد النادى الإسماعيلي بشارع رضا.

وشهد شارع رضا والشوارع المحيطة به وميدان الممر وشارع المدارس مساء أول أمس الإثنين، أحداث شغب وصلت إلى اشتباكات مع الشرطة بالحجارة عقب انتهاء مباراة الإسماعيلي مع الرجاء المغربى.

وفضت قوات الشرطة الجماهير من أمام الاستاد بقنابل الغاز المسيل للدموع، فيما استمر الكر والفر حتى بعد منتصف الليل.

وتعرض الإسماعيلي لهزيمة ثقيلة بثلاثية نظيفة أمام الرجاء المغربى، وودع بسببها كأس البطولة العربية، الأمر الذي دعا الجماهير للمطالبة برحيل مجلس الإدارة برئاسة المهندس إبراهيم عثمان.

وتدخلت قوات الأمن لفض المظاهرات الغاضبة فى محيط ستاد الإسماعيلية حتى لا تتفاقم الأمور بعد خروج الدراويش من البطولة العربية، حيث هتفت الجماهير “كفاية حرام.. مش هنمشى هو يمشى”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock