آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

زوج بمحكمة الأسرة: زوجتي اتفقت مع زميلى بالعمل على تزوير دخلي الشهري لحبسي


أقام زوج دعوي نشوز، ضد زوجته، أمام محكمة الأسرة بأكتوبر، طالب فيها بإسقاط حقوقها الشرعية، وذلك بعد تقديمه للمحكمة محادثات بينها وبين زميله بالعمل تثبت خيانتها واتفاقها معه لتزوير حقيقة دخله، لملاحقته بدعاوي حبس.


 وقال الزوج فى دعواه :” زوجتي تبتزنى منذ ترك المنزل لها وطلبي الانفصال بالمعروف بعد الاعتراض على سلوكها، لتستولي على معظم أموالى خلال 6 سنوات زواج، ورفضت رؤيتي طفلتى، وعاشت برفقة أهلها علي النفقات التي أرسلها لها، بخلاف ملاحقتها لى بالسب والقذف”.


وتابع” ك.أ”، بدعواه أمام محكمة الأسرة:” عشت سنوات صابر على تصرفات زوجتي، تحملت تسلطها وعنفها وأهلها ضدي، وحرمان أبنتي من عائلتي بسبب غيرة زوجتي الشديدة من علاقتي بأهلى، بخلاف تصرفاتها التي لا يقبلها رجل علي نفسه، مستخدمة سلاح الضغط على بطفلتى”.


ويكمل:” فاض بي الكيل وقررت طلب الانفصال منها بشكل ودي، فجن جنونها، وأصبحت تلاحقني بالدعاوي، لتتحصل على مئات الآلاف مني بالتحريض من أحد زملائي بالعمل، لاكتشف خيانتها لى برفقته، ورغم أنها غير أمينة على رعاية طفلتى عجزت عن الحصول على حكم ضدها، لتساومني على مبلغ مالية مقابل الطفلة، وهو ما رفضه، مما جعلها تقدم على التزوير والأفعال غير القانونية والشهود الزور “.


يذكر أن القانون حدد شروط للحكم بأن تصبح الزوجة ناشز، وذلك إذا امتنعت الزوجة دون سبب مبرر عن طاعة زوجها، وإذا لم تتعرض الزوجة على إنذار الطاعة خلال 30 يوم، عدم إقامتها دعوى الطلاق أو الخلع، أن لا تثبت أن بيت الطاعة غير ملائم وبعيد عن الآدمية أو مشترك مع أم الزوج أو شقيق الزوج.


 


 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock