آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

في الذكرى الـ40 لرحليه.. ياسمين الحصري تتحدث عن حياة والدها – فن وثقافة

قالت ياسمين الحصري، ابنة الشيخ محمود الحصري، في الذكرى الـ40 لرحيله، إن والدها كان يردد دائما بأنه خادم للقرآن الكريم، ويعشق كلام الله وحروفه، وكان أمينا في تلاوته ويعطي كل حرف حقه، ويتلو بإمعان وبصدق وفهم، وهذا شيء مهم، لافتة إلى أنهم أسسوا جمعية “محبي الشيخ الحصري” لخدمة أهل القرآن، ويجتمعون في ذكراه ويزورون قبره ويقرآون بعض الآيات الكريمة.   

وأضافت “الخيام”، خلال لقاء ببرنامج “من مصر”، المذاع على شاشة قناة “cbc”، ويقدمه الإعلاميان عمرو خليل وريهام إبراهيم، أن شريط حياة والدها مشرف، وكان يدلل بناته عكس الأولاد، حيث سمح لهن باستكمال تعليمهن في الجامعة، رغم أن العرف آنذاك بأن البنات تستكمل تعليمهن للثانوية العامة ثم تتزوج وتنجب أطفال ثم تستكمل تعليمها الجامعي.

وأشارت إلى أنها عندما حملت بابنتها الوحيدة “عبير”، كانت في الدور الرابع ووالدها “الحصري” في الدور الأول، حيث كانوا يعيشون جميعا في بيت العائلة، فكانت تتذكر لماذا كانت تتألم هذا الألم، وتفاجأت بوالدها صعد لها وحملها على يديه للنزول من الدور الرابع حتى أسفل البيت وركوبها السيارة لإيصالها للمستشفى.

وأوضحت أن أختها الراحلة “شوقية” ابتليت بمرض وكانت مقيمة مع الوالد، فكان يجلس معها يوميا ليؤنسها حيث كانت في مرحلة صعبة، وفي لحظات وفاتها جلس والدهم بجوارها وقرأ لها القرآن حتى فاضت روحها، ثم طلب منهم الوضوء والصلاة لله، ثم دخل لغرفته والدموع على خديه وصلى منفردا القيام، لافتة إلى أن أختها توفيت في ليلة الإسراء والمعراج.

ولفتت إلى أن علاقة والدها مع بناته منتهى الحنو والصبر والرقة، والإنسان عندما يتذكر تلك اللحظات يتعجب مع رجل له مهام متعددة، وكان قلبه مطمئنا للغاية، والقرآن في قلبه ووجدانه، “لما أقوله فلان بيتصل بيا في التليفون كان يقولي اسمه الأستاذ فلان”.

وتابعت، أي إنسان رقيق الحال يكرمه للغاية، وكان يطلق عليه “مولانا”، وكان يسافر للقرى ويبحث عن “كبيرهم” مثل شيخ الغفر أو العمدة ويمنحه مبلغ مالي ويطلب منه فتح مكتب لتحفيظ القرآن، وكان حريصا على ذلك كما كان مخصصا جزءا في منزله لتحفيظ القرآن، لافتة إلى أن طوال حياتها لم ترَ في والدها خطأ.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock