آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

صادم.. طعن راكب حتى الموت بسبب خلاف حول ارتداء الكمامة (فيديو)

تعرض أحد ركاب حافلة للطعن حتى الموت،
بعد توبيخ راكبين آخرين لعدم ارتداء الكمامة الخاصة بهما، بناءً على توصيات
السلطات الصحية لمنع تفشي فيروس كورونا.

ويظهر مقطع فيديو التقطته كاميرات
المراقبة، أندريه خابورسكي، (53 عامًا)، وهو ينهض من مقعده لانتقاد الزوجين، مما
أثار جدلاً.

ودخل خاربوسكي نائب مدير مركز شهادات
الأبحاث في سان بطرسبرج بروسيا في مشادة مع أليكسي فيربتسكي (40عامًا)، فيما سعت
صديقته إلى نزع فتيل الخلاف.

في الأثناء، عندما توقفت الحافلة
الصغيرة، ضرب خابورسكي – الذي كان عائدًا إلى المنزل من احتفال عمل – الرجل الآخر
في وجهه ثم اتجه نحو الباب.


وظهر فيربتسكي وهو يقفز عبر صديقته
ليتبع الرجل من السيارة، حيث طعنه مرة واحدة في ظهره، لينهار خابورسكي على الرصيف،
قبل أن يكتشف المسعفون بعد ذلك بوقت قصير، وفاته في مكان الحادث.

واعتقل عامل اللحام وفتحت قضية قتل،
بحسب سلطات إنفاذ القانون.

وقالت أرملة خابورسكي، لصحيفة “كومسومولسكايا
برافدا”: “كان زوجي. من الصعب جدًا علي التحدث. إنه صعب جدًا علينا
جميعًا”.

وقالت ابنته إنها لا تستطيع تصديق ظروف
وفاة والدها. وأضافت: “قُتل بسبب تعليق في الحافلة. لحقيقة أنه أدلى بملاحظة.
ثم تمت مهاجمته بسبب هذا. كان عائداً إلى المنزل من حفل شركة لكنه قُتل”.

وتابعت: “أفضل عدم الحديث عن ذلك.
كما تعلم، لا يمكنني التعليق علي مراعاة نظام القناع الآن. أنا نفسي فقط لا أفهم
كيف حدث ذلك”.

وقال أحد أصدقاء فيربتسكي، إنه كان عادة
رجلًا “هادئًا”، “رياضيًا”، وإنه ربما كان يحمل سكينا للدفاع
عن النفس.

أضاف: “اتصلت به في عطلة نهاية
الأسبوع، وكان كل شيء على ما يرام معه. إنه لا يؤمن بـ كوفيد -19. إنه رياضي عادي”.

وسجلت مدينة سانت بطرسبرج – مسقط رأس الرئيس
فلاديمير بوتين – أعلى معدل للوفيات في روسيا بسبب كوفيد -19، بمعدل 90 لكل 100 ألف
شخص.

وسجلت أمس حصيلة يومية بلغت 63 حالة
وفاة.

شاهد الفيديو

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock