آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

ركلة جزاء غريبة تُسعد العين.. وتزعج الوصل – رياضة – محلية

ارتكب مدافع الوصل، البرازيلي سانتوس نيريس ركلة جزاء غريبة، ليمنح العين الفوز على «الإمبراطور» 2-1، أمس، على استاد الوصل في زعبيل، في افتتاح مباريات الجولة السادسة من دوري الخليج العربي، ليرفع «الزعيم» رصيده إلى 11 نقطة، ويتوقف رصيد الوصل عند ست نقاط بعدما تلقى الخسارة الرابعة.

ولمس نيريس الكرة بيده داخل منطقة جزاء الوصل بطريقة غريبة، ليحرز التوغولي لابا كودجو الهدف الثاني، ويحقق العين فوزاً مهماً رغم الظروف الصعبة والغيابات العديدة التي عانى منها الفريق في المباراة.

سيطر العين على مجريات اللعب في أول 10 دقائق، وكان الطرف الأفضل في اللقاء، إذ هدد مرمى الوصل في ثلاث مناسبات، بعدما مرر كايو كانيدو كرة إلى الأنغولي ويلسون إدواردو أمام منطقة الجزاء، وسدد لاعب العين الكرة بجوار القائم (3)، وكرر اللاعب الأنغولي محاولته على المرمى بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها (7)، بينما كاد فهد حديد يحرز الهدف الأول من كرة تلقاها من محمد عبدالرحمن، وسددها حديد قوية بجوار القائم (10).

من جهته دخل الوصل أجواء اللقاء بعد مرور 15 دقيقة، وحصل الفريق على ركلتين ركنيتين ولكن من دون خطورة على مرمى العين، بينما أهدر محمد عبدالرحمن فرصة محققة، عندما لعب سالم عبدالله كرة عرضية، وقابلها «عجب» بتسديدة قوية علت العارضة (17).

وأهدر الوصل فرصتين محققتين عندما راوغ فابيو ليما دفاع العين بمهارة وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس خالد عيسى (23)، قبل أن يهدر البرازيلي جواو فيغريدو فرصة سهلة عندما تلقى كرة داخل منطقة الجزاء سددها فوق العارضة (24).

وفي الدقيقة 28 أثمر نشاط فابيو ليما عن إحراز الوصل للهدف الأول، بعدما قاد اللاعب الدولي هجمة من الناحية اليمنى ومرر الكرة إلى الأرجنتيني نيكولاس أوروز وأعادها مجدداً إلى ليما الذي سدد كرة قوية تصدى لها خالد عيسى، وأكملها علي صالح في المرمى، بينما كاد ليما يضيف الهدف الثاني بعدها مباشرة من هجمة رائعة قادها بنفسه وسدد كرة جميلة بجوار القائم (31).

ورغم سيطرة الوصل والتراجع الكبير في أداء العين، أحرز «الزعيم» هدف التعادل من هجمة مرتدة، وصلت إلى ويلسون إدواردو الذي لعب كرة عرضية، وأكملها محمد عبدالرحمن في المرمى (42)، قبل أن يتلقى العين ضربة موجعة بإصابة بندر الأحبابي ونزول أحمد جمال بدلاً منه.

وفي الشوط الثاني أجرى البرتغالي إيمانويل بيدرو التبديل الثاني للعين، بنزولي المهاجم التوغولي لابا كودجو بدلاً من فهد حديد، كما أجرى مدرب الوصل سالم ربيع التبديل الأول بنزول حارس المرمى سلطان المنذري بدلاً من حميد عبدالله، قبل أن يتلقى «الإمبراطور» صدمة بحصول سالم العزيزي على الإنذار الثاني والبطاقة الحمراء في الدقيقة 55.

وفي الدقيقة 60 ارتكب البرازيلي سانتوس نيريس ركلة جزاء بطريقة غريبة، عندما أمسك الكرة بيده، وسدد لابا كودجو الكرة بمهارة في المرمى محرزاً الهدف الثاني (62) لتنتهي المباراة بفوز العين.


تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة




اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock