آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

السودان: تدشين حركة شعبية تطالب بالتطبيع مع إسرائيل والتحرر من “الأيديولوجيات القديمة”



تشكلت في السودان “حركة شعبية” تطالب بالتطبيع مع إسرائيل معتقدة بأن التطبيع سيخرج السودان من أزماته الاقتصادية وحروبه الأهلية وخواء خزانته. 

وعقد رئيس الحركة “أمير فايت” مؤتمرا صحفيا، أعلن فيه مبادرته وأهدافها ونقلت وكالات أنباء عالمية عنه قوله “البلاد ترزخ الآن تحت وطأة الفقر والغلاء والضائقات المعيشية ولا شك أن التطبيع مع إسرائيل يضمن النهضة الاقتصادية والخروج من الأزمات المتلاحقة”. 

وتابع “يجب التحرر من الأيديولوجيات القديمة التي أقعدت السودان عقودا طويلة من الزمان وخلفته عن ركب الأمم ووضعته في قائمة الدول الراعية للإرهاب وجلبت له الديون الخارجية وأشعلت الحروب في مختلف أرجائه “. 

من جهته قال نائب رئيس الحركة  أنور اسحق “إن رفض التطبيع غير مبرر وينبغي ألا ندع العاطفة تتغلب علينا وتحرمنا من فوائد عظيمة نجنيها عبر التطبيع  لأننا لو ظللنا أسيرين لمواقفنا التاريخية القديمة لن نتقدم خطوة إلى الأمام”. 

فيما اعتبر أمين عام الحركة نجم الدين آدم عبد الله أنه “ليس هناك مسوغ ديني أو أخلاقي يمنعنا من التطبيع مع إسرائيل والرسول صلى الله عليه وسلم توفي ودرعه مرهونة عند يهودي”. 

وتابع ” لذا ينبغي أن ننظر إلى مصالحنا العليا فقط بعيدا عن النظرات الضيقة التي تجاوزها الزمن”. 

وتواتر تقارير أمريكية وإسرائيلية على أن السودان وافق على التطبيع مع إسرائيل بشرط رفع اسمه من لائحة الدول الراعية للإرهاب وتلقي مساعدات مالية تقيله من عثراته المالية وأزماته المالية المتتالة 



اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock