آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

خبير بـ«الصحة العالمية»: الفوز باليانصيب أسهل من الهروب من عدوى «كورونا»

[ads1]

صرح خبير بارز في منظمة الصحة العالمية أمس (الأربعاء) أن احتمالية فوز الأشخاص بجائزة اليانصيب أعلى بكثير من احتمالية عدم إصابتهم بعدوى فيروس كورونا المستجد.

وبحسب صحيفة «التلغراف» البريطانية، فقد قال الدكتور مايك رايان، المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية بمنظمة الصحة العالمية، خلال جلسة أسئلة وأجوبة تم بثها عبر وسائل التواصل الاجتماعي: «إذا لم نجد لقاحاً ولم نستمر في قمع هذا الفيروس، سينتشر هذا الفيروس إلى أكثر من 70 في المائة من السكان في العالم. من هذا المنظور فإن فوز الشخص باليانصيب أسهل من تفادي الإصابة بـ(كورونا)».

وأصر الدكتور رايان على ضرورة عدم التعامل مع الفيروس وكأنه أمر طبيعي، خاصة مع حلول فصل الشتاء.

وقال: «إنه لا يزال فيروساً وحشياً. ما زلنا نفقد 5 آلاف شخص على الأقل يومياً بحسب الوفيات الرسمية. هذا بالإضافة إلى الأشخاص الذين يموتون بسبب الفيروس دون إجراء اختبار لهم».


وأضاف رايان: «يوجد تأثير طويل المدى حتى مع ما يسمى بالعدوى (الخفيفة)، لا يمكن للجميع، حتى الشباب، الشفاء التام من هذا الفيروس».

جاء ذلك في أعقاب تعليقات أدلت بها الدكتورة ماريا فان كيركوف، الخبيرة بالمنظمة، خلال نفس البث، وعبرت خلالها عن قلقها الشديد من الارتفاع الكبير في عدد إصابات فيروس كورونا في جميع أنحاء أوروبا ومناطق أخرى.

وحذرت كيركوف من أن العالم «يشهد زيادة في الحالات التي يتم إدخالها للمستشفيات ووحدات العناية المركزة، لا سيما في إسبانيا وفرنسا والجبل الأسود وأوكرانيا وبعض الولايات الأميركية».

وقالت: «هذا مقلق لأننا لم نشهد موسم الإنفلونزا بعد».

يذكر أن إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا حول العالم تجاوز 30 مليوناً حتى صباح اليوم (الخميس)، فيما تجاوز عدد الوفيات 945 ألفاً.

[ads2]

[ads5]


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock