آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

بالفيديو| نادية عمارة: الهروب من المسؤولية الشرعية والاجتماع

[ads1]


05:38 م


الإثنين 14 سبتمبر 2020

كتب- محمد قادوس:

تلقت الداعية الدكتورة نادية عمارة، سؤالا يقول: ” وتسأل أن زوجها ترك البيت وكانوا يتواصلون معه فيرد عليهم بأنه يرتاح بعض الوقت وسوف يعود، لكنه اختفى وأغلق هاتفه.. فماذا يفعلون؟”.

وفي ردها، قالت عمارة إن الإنسان الذي يقصر في الرعاية الواجبة عليه تجاه من يعولهم عليه إثم بسبب ذلك التقصير، وسواء في ذلك الرعاية المادية أو المعنوية؛ وذلك لأن في هذا التقصير هروبا من المسؤولية التي أوجبها الشرع عليه.


واستشهدت عمارة بالحديث الذي أخرجه الإمام الحاكم في مستدركه على الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «كَفَى بِالْمَرْءِ إِثْمًا أَنْ يُضَيِّعَ مَنْ يَعُوْلُ».. وفي رواية للإمام أحمد في مسنده: «.. أنْ يُضَيِّعَ مَنْ يَقُوت»، موضحة في معنى الحديث: أنه من يفعل ذلك يكفيه هذا وحده أن يكون إثما ولو لم يفعل غيره.

أضافت عمارة، عبر إحدى حلقات برنامج قلوب عامرة المذاع على فضائية On، أن تصرف الزوج الذي يترك أسرته ينبئ عن اضطرابات في شخصيته وعن تراكمات سلبية في العلاقة الأسرية، منوها إلى ضرورة إبلاغ جهات الأمن للبحث عنه؛ إذ ربما قد يحصل له مكروه وهم لا يعلمون.

وأشارت الداعية إلى أنه يوجد مؤشر في ذلك بأن العلاقة الزوجية بها أمور ليست موضحة من قبل الزوج أو يوجد انحراف خلقي.

[ads2]

[ads5]


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock