آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

هل حبوب منع الحمل ياسمين لها أضرار جانبية

[ads1]

حبوب منع الحمل ياسمين

حبوب منع الحمل ياسمين

تعتبر حبوب منع الحمل ياسمين من أفضل أنواع حبوب منع الحمل التي تستعمل بكثرة من النساء لما لها من فاعلية في تقليل معدلات الحمل بشكل كبير مع قلة الآثار الجانبية.

حبوب منع الحمل ياسمين

حبوب منع الحمل تعتبر من أفضل الوسائل التي تلجأ لها أغلب السيدات بغرض السيطرة على نسب حدوث الحمل لدى المرأة ولكن من أهم أنواع الحبوب التي يتم استعمالها من السيدات بشكل كبير حبوب ياسمين لما لها من فوائد كبيرة في منع الحمل بفاعلية ونسبة عالية مقارنة بغيرها من الأنواع الأخرى.

ولذلك سوف نوضح لكم من خلال هذا المقال على موقع المواطن إجابة سؤال هام لدى الكثير من الأشخاص وهو هل حبوب منع الحمل ياسمين لها أضرار جانبية بالإضافة غلى أهم المعلومات عن حبوب ياسمين وللتعرف على ذلك يمكنك متابعة السطور التالية.


تعرف على حبوب ياسمين لمنع الحمل

تعتبر حبوب منع الحمل ياسمين هي الحبوب الأكثر شعبية من حيث الاستعمال فهي مكونة من هرمون الأستروجين بالإضافة إلى هرمون البروجسترون يتم تناولها بمعدل حبة يوميًا بغرض التقليل من فرص حدوث الحمل وعلى الرغم من أنها آمنة وفعالة في تقليل فرص الحمل إلا أن هناك نسبة حدوث للحمل قد تصل إلى حوالي 3% ولكن ذلك يعتمد على عدة أمور هامة وهي:

  • نسيان تناول الجرعة في الميعاد المحدد لها.
  • الإهمال في عبوة أخرى من عبوات ياسمين ثم بدأها بعد فترة من تناول العبوة الأولى.
  • عدم امتصاص الجسم لمحتوى الحبة مما يزيد من فرص حدوث الحمل.
  • تفاعل الهرمون المتواجد في الحبوب مع أدوية أخرى مما يؤثر على فاعليتها في منع الحمل.

مميزات حبوب ياسمين لمنع الحمل

تتميز حبوب منع الحمل ياسمين بالكثير من المميزات التي جعلتها تكتسب شهرة عالية في منع الحمل بنسبة كبيرة دون إحداث أضرار كبيرة ومن أهم مميزاتها ما يلي:

  • لا تؤثر على الخصوبة عند المرأة فعند التوقف عن استعمالها يمكن الحمل في غضون أشهر قليلة وبشكل طبيعي.
  • تساعد حبوب ياسمين في تنظيم معدل الدورة الشهرية بشكل كبير.
  • تنظم الهرمونات في جسم المرأة بشكل فعال.
  • يتم استعمالها في التخلص من الدورة الشهرية الغزيرة لدى المرأة.
  • تقلل من الأعراض المصاحبة للدورة الشهرية مثل الشعور بألم البطن وغيرها.
  • تحمي المرأة من الإصابة ببعض السرطانات مثل ورم الثدي أو سرطان المبايض أو سرطان الرحم.
  • لا تزيد من الوزن فاحتباس السوائل في الجسم يكون بشكل مؤقت حتى يعتاد الجسم عليها.
  • تساعد في التخلص من مشكلة تكيس المبايض لدى المرأة.
  • تقلل من الشعر الزائد عند المرأة بشكل كبير.

أضرار حبوب ياسمين لمنع الحمل

بالرغم من فوائد حبوب منع الحمل في قدرتها على تقليل معدلات حدوث الحمل بنسبة كبيرة إلا ان هناك بعض الأضرار التي يمكن أن تنتج عن استعمال أنواع حبوب منع الحمل ومن بينها حبوب منع الحمل ياسمين ومن الجدير بالذكر أن هذه الأضرار أو الآثار الجانبية يمكن أن تظهر عند أول شهر من الاستعمال وبعدها سوف يعتاد الجسم عليها وتقل آثارها على الجسم بشكل كبير.

وتعتبر من أهم الأضرار التي يمكن أن تنتج عن استعمال حبوب منع الحمل ما يلي:

  • يمكن أن تصاب المرأة بنزيف بين الدورة والدورة التي تليها.
  • يمكن أن تصاب المرأة باحتقان في منطقة الثدي إضافة إلى حساسية في ذات المنطقة.
  • الشعور بقيء وغثيان متكرر ولذلك ينصح الكثير من الأطباء بتناولها بعد الطعام.
  • الشعور بتغيرات مزاجية متكررة.
  • يمكن أن يؤثر في الحالات النادرة على الرغبة الجنسية لدى المرأة.
  • كثرة وجود الإفرازات المهبلية.
  • يمكن أن يحدث احتباس بمعدل السوائل في الجسم مما يزيد من معدل الوزن في الجسم.
  • الإصابة بحب الشباب.
  • ظهور بعض البقع الداكنة في الجسم.

مضاعفات استعمال حبوب ياسمين لمنع الحمل

قد تحدث بعض المضاعفات في الحالات النادرة ومنها حدوث تحثر في الدم داخل الأوردة الدموية خصوصًا بمنطقة الساقين أو الإصابة بجلطات دموية.

وقد يزيد من ظهور مضاعفات بعض العادات والروتين السيء للمرأة مثل عادة التدخين فهو يعتبر أحد مسببات الجلطات الدموية إضافة إلى الإصابة بأمراض القلب.

دواعي استعمال حبوب ياسمين

يتم استعمال حبوب منع الحمل ياسمين لهدف رئيسي وهو منع الحمل ولكن إضافة لذلك فهناك بعض الاستعمالات الأخرى التي تنفرد بها حبوب ياسمين وهي كالتالي:

  • أول وظيفة لها منع الحمل لدى المرأة.
  • تساعد في التخلص من مشكلة حب الشباب لدى بعض الأشخاص.
  • تساعد في علاج الاضطرابات النفسية التي يمكن أن تظهر عند اقتراب ميعاد الحيض.

أفضل وقت لتناول حبوب ياسمين

في الطبيعي لا توجد ساعة محددة يمكن تناول حبوب ياسمين فيها بشكل معين ولكن من الفضل أن يكون تناولها في الصباح أفضل من الليل ويكون من الأفضل أيضًا لتقليل فرص الحمل هو تناول حبوب منع الحمل في ساعة محددة ويمكنك استعمال مؤقت أو منبه يساعدك في تذكر المعاد الذي قمتي بتحديده مسبقًا.

فإذا تناولت المرأة الحبوب في ساعة معينة ثم تأخرت عنها لمدة قليلة في اليوم التالي فلا يسبب ذلك أي مشكلة ولكن إذا كان تناولها للحبة في ساعات مختلفة عن بعضها كثيرًا كأن تتناولها في الصباح واليوم التالي تتناولها في المساء فهذا المر من الأشياء الخاطئة التي تقلل من فاعلية الحبوب.

وإذا كنتي قد غيرتي ميعاد تناول الحبة وأهملتي في تناولها بالميعاد المحدد لها يجب عليك الرجوع للطبيب المعالج للتعرف على الإجراء المناسب لضبط هذا المر حتى لا تؤثري على معدل حدوث الحمل لديكي.



“>
المزيد من الاخبار المتعلقة :


[ads2]

[ads5]


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock