اخبار التقنيةتقنيةشاشة تقنية

إيلون ماسك ينتقد “بيل جيتس” بسبب السيارات الكهربائية.. اعرف التفاصيل

[ads1]


انتقد “إيلون ماسك” الرئيس التنفيذى لشركة تسلا، الملياردير بيل جيتس بسبب آرائه حول جدوى السيارات الكهربائية الأكبر حجمًا، إذ أجاب على سؤال من أحد مستخدمى تويتر يوم السبت عن رأيه فى آراء جيتس، وقال ماسك: “ليس لديه دليل”، ويأتى هذ الرد من ماسك بعد أن أدلى جيتس بأفكاره حول السيارات الكهربائية فى منشور بتاريخ 24 أغسطس، حيث كتب أن “البطاريات الأفضل والأرخص ستجعل من السيارات الكهربائية خيارًا واقعيًا لكل مالك سيارة“.


لكنه ألقى بظلال من الشك على ما إذا كانت تكنولوجيا البطاريات الحالية أو المستقبلية يمكن أن تكثف لتشغيل السيارات الأكبر حجمًا.


وكتب جيتس، المؤسس المشارك لشركة مايكروسوفت: “حتى مع الاختراقات الكبيرة فى تكنولوجيا البطاريات، لن تكون السيارات الكهربائية على الأرجح حلاً عمليًا لأشياء مثل المركبات ذات 18 عجلة وسفن الشحن وطائرات الركاب، إذ تعمل الكهرباء عندما تحتاج إلى تغطية مسافات قصيرة، لكننا بحاجة إلى حل مختلف للسيارات الثقيلة ذات المسافات الطويلة “.


وتابع جيتس أن الوقود البديل مثل الوقود الحيوى أو الوقود الكهربائى يمكن أن يكون وسيلة أفضل وأكثر مراعاة للبيئة لتشغيل المركبات الأكبر مثل الشاحنات، وقال إن البطاريات كبيرة جدًا وثقيلة لمسافات أطول، وأشاد جيتس أيضًا بالعديد من صانعى السيارات لإنتاج شاحنات بيك آب كهربائية بالكامل، لكنه لم يذكر Tesla .



وتطور الشركة المملوكة لـ “ماسك” شاحنة كهربائية، إذ تم الكشف عن Tesla Semi فى عام 2017 وكان من المقرر أن يتم شحنها إلى العملاء فى عام 2019. ولكن السيارة متأخرة عامين عن الموعد المحدد ، وتتوقع Tesla الآن تسليم السيارة إلى أصحابها فى عام 2021.


وليست هذه هى المرة الأولى التى يتصادم فيها المليارديران، إذ انتقد جيتس تعليقات ماسك العامة غير الدقيقة حول COVID-19، وفى غضون ذلك، قال ماسك فى فبراير الماضى إن محادثاته السابقة مع جيتس كانت “مخيبة للآمال” بعد أن كشف مؤسس شركة مايكروسوفت أن سيارته الكهربائية الأولى لم تكن من طراز تسلا، ولكنها من طراز بورش.

[ads2]

[ads5]


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock