آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

ما حكم صلاة تحية المسجد يوم الجمعة والخطيب على المنبر؟.. الب

[ads1]


01:07 م


الجمعة 11 سبتمبر 2020

كـتب- عـلي شـبل:
أوضح مجمع البحوث الإسلامية التابع للأزهر الشريف حكم تأدية صلاة ركعتي تحية المسجد يوم الجمعة والخطيب على المنبر.

كان المجمع تلقى سؤالًا من شخص يقول: ما حكم تحية المسجد يوم الجمعة والخطيب على المنبر؟، أجابت عنه لجنة الفتوى الرئيسة، موضحة رأي الأئمة الأربعة في تلك المسألة، وهو:
1- السادة الأحناف والمالكية: يقولون إذا دخل المسجد والخطيب فوق المنبر فلا يصليها.
2- السادة الشافعية والحنابلة: يقولون إذا دخل المسجد والإمام فوق المنبر يسن له تحية المسجد قبل أن يجلس بركعتين خفيفتين.

ما المراد بتحية المسجد؟
وحول المراد بتحية المسجد، قالت لجنة الفتاوى الإلكترونية بدار الإفتاء، في إحدى فتاواها، إنه يُسنُّ للداخل إلى المسجد صلاة ركعتين؛ فعَنْ أَبِي قَتَادَةَ السَّلَمِيِّ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ قَالَ: «إِذَا دَخَلَ أَحَدُكُمُ المَسْجِدَ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ قَبْلَ أَنْ يَجْلِسَ» رواه البخاري.
وتسمى هاتان الركعتان بـ(تحية المسجد) لكن بتقدير محذوف؛ أي: صلاة ركعتين تحية لرب المسجد، وليس المقصود هو صلاة ركعتين للمسجد نفسه أي البقعة نفسها، ومن قصد صلاة ركعتين للمسجد نفسه لم يصحَّ.


[ads2]

[ads5]


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock