آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

فيضان السودان لم يحدث منذ 100 سنة والسد العالى أهم مشروعات العصر الحديث

[ads1]

قال الدكتور هانى سويلم أستاذ إدارة المياه بجامعة آخن الألمانية، إن وزارة الخارجية المصرية، قامت بمبادرة من خلال سفارات مصر  فى الخارج، لتعريف العالم الموقف المصرى من قضية سد النهضة، وموقف أثيوبيا، ومطالبتنا، والمفاوضات بين الطرفين.

وتابع خلال برنامج “المصرى أفندى”، على القاهرة والناس، مع الإعلامى أحمد سالم، أن وزارة الخارجية ممثلة فى سفارة مصر فى واشنطن، نظمت تجمعا لخبراء معروفين فى العالم، بجامعات العالم، وأعضاء من الكونجرس، وأفراد من المجتمع المدنى، فى مجال المياه.

وأضاف، كل مؤسسات الدولة لها دور فى سد النهضة، فالدور العلمى والدبلوماسى مهمان للغاية، لأن المشاركين فى ما تنظمه وزارة الخارجية المصرية، أشخاص على مستوى عال من الخبرة، فكنا نحاول طرح التفاصيل الفنية لأزمة سد النهضة.

وأكد سويلم، كل من شاركة فى المبادرة، كان لديهم استفسارات، وكانوا متجاوبين ومتفاعلين معنا بشكل واضح وكبير، وسيكون هناك العديد من المبادرات والمؤتمرات، وستكون دورية، وستكرر فى المستقبل القريب ولكن فى دول أخرى.


وفيما يتعلق بفيضانات السودان، قال سويلم، السد العالى ينظمنا على تنظيم المياة الزائدة التى تأتينا، ويتم صرفها بحسب الاستخدامات، والسد هو أهم مشروعات العصر الحديث فى مصر ، وفيضان السودان أحد أكبر الفيضانات فى الـ 100 سنة الأخيرة، وقلوبنا مع الإخوة السودانيين.

[ads2]

[ads5]


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock